محافظ شبوة ابن الوزير يلتقي بإدارة جمعية الصناعات النسيجية بمديرية الروضة ويشيد بها

شبوة ( عدن الغد ) عادل القباص :

أطلع محافظ شبوة الشيخ عوض محمد ابن الوزير العولقي اليوم على نشاط وأوضاع جمعية الصناعات النسيجية بمديرية الروضة بعد مرور 49 عاما على تأسيسها مطلعا من قبل مديرعام الجمعية الأستاذ عبدالكريم علي القباص على نشاط الجمعية الإنتاجي والخدماتي والاجتماعي والصعوبات والعراقيل التي تواجهها في ظل الظروف الراهنة .

وأشاد المحافظ بالدور الكبير والريادي الذي تتمتع به الجمعية على المستوى الوطني فيما يتعلق بصناعة وإنتاج المعاوز الرجالية ذات الجودة والمواصفات العالية والتي تسعى الجمعية المثالية في توفير احتياجات ومتطلبات السوق المحلية وتوفير منتجات هذه الصناعة الحرفية ودورها الإجتماعي والخدمي المتميز المتمثل في توفير فرص عمل لمختلف شرائح المجتمع والأسر الفقيرة والمحتاجه وأسهام هذا الصرح التعاوني الرائد في اليمن في دعم العديد من المشاريع الخدمية الهامة الصحية والدينية والتعليمية والطرق والمياة ودعم ومساعدة المرض والمحتاجين في مناطق نشاطها .

ووجه المحافظ ابن الوزير مدير عام فرع الهيئة العامة للأراضي بالمحافظة المهندس حسن محسن البرمه ومدير عام مديرية الروضة الأستاذ عاتق سعيد بن حبتور في صرف قطعة أرض صناعية للجمعية بمدينة الروضة لإقامة مصنع نسيج يدوي وإلي بالمديرية نظرا لتوسيع عملهاونشاطها الملموس ولتشغيل الشباب العاطلين عن العمل في حرفة النسيج الشعبي وصناعة المعاوز المحلية .

فيما قدم مدير عام الجمعية القباص ونيابة عن منتسبي الجمعية الشكر والتقدير للمحافظ ابن الوزير الذي ليس بغريب عليه هذا الاهتمام والرعاية والتوجيهات الصائبة والوقوف إلى جانب الجمعية في تسهيل مهامها وعملها وتذليل الصعاب في ظل ظروف البلد من أجل تقديم المزيد من النجاحات والمشاريع لتحقيق طموحات وآمال الحرفيين  بتعاون وتكاتف الجميع وقدم مدير عام الجمعية دعوة للمحافظ بافتتاح المرحلة الأولى من مشروع التطوير الآلي الحديث لجمعية الصناعات النسيجية بمدينة الروضة ولبى الدعوة بمشيئة الله تعالى حضر اللقاء مدير عام مكتب المحافظ الدكتور شيخ بانافع ومدير عام فرع الهيئة العامة للأراضي بالمحافظة المهندس حسن محسن البرمه ونائب عميد كلية التربية عتق جامعة شبوة الدكتور محمد أحمد لصور ورئيس لجنة الرقابة والتفتيش بمكتب النفط والمعادن بالمحافظة الأستاذ محمد أحمد القباص والمختصين .