الأجهزة الأمنية واللجان الشعبية بحصوين تتمكن من ضبط أربعة من مروجي ومتعاطي المخدرات

(عدن الغد) خاص:

 .

تمكنت الأجهزة الأمنية بمديرية حصوين، بالتعاون مع اللجان الشعبية ، فجر اليوم الإثنين، من ضبط أربعة من مروجي ومتعاطي المخدرات في عملية مداهمة لأوكارهم.

وصرح مدير أمن مديرية حصوين العقيد علي مصلح الجماعي، أن عملية الضبط جاءت عقب تلقي بلاغاً بوجود عناصر تقوم بترويج وبيع أنواع من المخدرات، وعلى الفور تحركت القوات الأمنية للموقع معززة بأفراد من اللجان الشعبية، وبإشراف ميداني مباشر من مدير عام المديرية الشيخ ياسر عبدالله الأسد، وباشر أفراد العصابة بإطلاق النار على الجنود واللجان، وتم الرد على مصادر النيران، مشيراً إلى أن عملية المداهمة أسفرت عن ضبط أربعة من المروجين وهم (ن ع س ح، م ع ب، أ ح م، ع ع س ي) وبحوزتهم كميات من المواد المخدرة  من الشبو وحبوب الكيبتاجون، بالإضافة لعدد ثلاث سيارات ودراجتين ناريتين يستخدمها أفراد العصابة لنقل وترويج الممنوعات، وأدوات أخرى للتعاطي والبيع، فيما لايزال التحري والبحث جار عن ثلاثة آخرين فروا أثناء الاشتباكات، وقد تم تحرير محضر بواقعة الضبط بحضور عضو النيابة العامة ياسر صالح شملان، وتم نقلهم إلى السجن المركزي بعاصمة المحافظة عقب استكمال الإجراءات.

وفي السياق ذاته عبر الشيخ ياسر الأسد عن تقديره البالغ للدعم المقدم من السلطة المحلية ممثلة بمعالي الأستاذ محمد علي ياسر محافظ المحافظة، ومدير عام شرطة المحافظة العميد مفتي سهيل صموده، ونائبه العقيد أحمد علي رعفيت، لمساندة الحملة الأمنية لمكافحة المخدرات، وتعزيز أمن المديرية بقوات وآليات من الشرطة العسكرية وقوات الأمن الخاصة، مشيداً بدور رجال الأمن وأفراد اللجان الشعبية في التصدي للعناصر الإجرامية بكل شجاعة وحزم.

وأهاب الأسد بجميع المشائخ وأولياء الأمور والشباب وكل أبناء المديرية، للقيام بواجبهم في مكافحة هذه الظواهر الخطيرة التي تستهدف الإيقاع بشبابنا في شراك التعاطي والجرائم وتدمير مستقبلهم، مشدداً أن الخطر الداهم يستدعي وقفة جادة وحازمة من الجميع، والإبلاغ عن المشبوهين أينما وجدوا دون تردد أو تعاطف.