نجم حسان "عارف السعدي" .. ينتظر صحوة ضمير

خاص

يعاني نجم حسان عارف السعدي ، اصابة قوية ، أجبرته أن يتوقف عن هوايته وحيث يصنع غزل اللعبة ، بما لديه من موهبة حقيقية قدمها بالوان حسان في سنوات قريبة ، قبل أن يكون للرباط الصليبي حوار موجع معه ليكون حبيسا بعيدا عن الملاعب وكرة القدم وشغفها الجميل.
يعاني الكابتن " عارف السعدي" ويبكي الإهمال الذي وجده في سكته ما بعد الاصابة ، فما زال في طموحه الكثير وفي جعبته عطاء مفتوح في سنه المبكر الذي كان يحلم فيه ولا يزال ، بان يقدم نجومية خالصة برفقة اللعبة التي منحها الوقت والجهد والعطاء في سنوات قليلة ، قبل أن يتوقف حلمه بسبب إصابة قوية دمرت فيه معنويات وطموح الشباب ، من واقع ابواب مؤصدة اغلقها الجميع في وجهه ، لأنه لا يجيد الذهاب الى حيث تفك عقدة هكذا امور وتفاصيل .
تمر الايام وابن السعدي بطموح الشباب ، ينتظر ضمير يظهر هنا أو هناك ، بعدما عجز في ان يكون في مساحة أهتمام على طاولة إدارات حسان التي تعاقبت ، وظلت لا ترى نجومية هذا الشاب لتمنحه ما يستحق وهو الذي قدم بالوان فارس ابين ، كثير من الحضور والأداء الجميل في سنوات قريبة.
بمنطق الاخلاق وروح الرياضة وما قدمه هذا الشاب في رياضة أبين وألوان حسان .. يكون علينا ان نلتزم اخلاقيا وان نقف بجانبه وان نوفر له ما ينتظره ليذهب للعلاج ويجد لنفسه مساحة أمل جديدة مع كرة القدم لتي عشقها ومنحها الأيام والسنوات.