المقاومة الجنوبية في أبين تشارك في مهرجان الذكرى ال 28 لإعلان فك الارتباط

أبين(عدن الغد)خاص:

بدأ صباح اليوم توافد حشد كبير غير مسبوق إلى منصة الشهداء في الشارع العام لزنجبار من كافة  ابناء محافظة أبين حاملين اعلام الجنوب وصور اللواء القائد عيدروس بن قاسم الزبيدي.  لاحياء  الذكرى ال 28.  لإعلان فك الارتباط يتقدمهم الموكب قوات المقاومة الجنوبية بقيادة الشاب.. صدام حسين السعدي.

لاحياء مهرجان جماهيري حاشد. شهدته مدينة زنجبار صباح اليوم ..

وخلال المهرجان أكدت الجماهير الابينية ان أبين هي خاصرة الجنوب وبوابة النصر الجنوبي والسد المنيع لها الذي تتحطم عليه كل المؤامرات.

وعبروا عن تمسكهم بفك الارتباط كخيار وطني اختاره شعبنا الجنوبي منذ اكثر من 28 عام وانهم لن يتنازلوا عنه قيد املة..
معبرين عن تمسكهم بكل الثوابت الوطنية  بفك الارتباط بعد تم الغدر بالوحدة اليمنية وذبحها من الوريد إلى الوريد .

وفي الحفل الخطابي الذي شهد حضور كبير ولافت  ألقى العميد ناصر السعدي عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي كلمة المجلس الانتقالي الجنوبي، عبر في مستلها عن سعادته الكبيرة بحضور هذا الحفل الجماهيري الكبير بمناسبة الذكرى ال 28 لإعلان فك الارتباط 21 مايو.

ناقلا للجماهير تحيات وتهاني اللواء عيدروس الزبيدي بهذا اليوم العظيم.

وأضاف السعدي اننا باقون على العهد حتى استعادة الدولة الجنوبية ، وكما قال اللواء عيدروس الزبيدي عهد الرجال للرجال.

شاكرا في ختام كلمته قيادة انتقالي أبين على حسن التنظيم والترتيب لهذا المهرجان الجماهيري الكبير.

والقى رئيس الهيئة التنفيذية للقيادة المحلية بانتقالي أبين الاستاذ محمد احمد الشقي كلمة رحب في مستهلها بالضيوف الكرام شاكرا لهم حضورهم لمشاركة ابناء أبين احتفالاتهم بالذكرى ال 28. لإعلان فك الارتباط 21 مايو .

ونوه الشقي للذين يفكرون في الاحتفال بذكرى 22 مايو كعنوان خلق الويلات والماسي لشعبنا المكان ليس هنا في الجنوب وهذه الوحدة التي تنوون التغني بها اذهبوا للبحث عنها أما هنا فالمكان ليس مكانكم والأرض ليست أرضكم.


*من محمد عبدالفتاح الجيلاني