‏الإرياني يدين قصف مليشيا الحوثي منزل المواطن هاشم عبدالباقي في الضباب بتعز

تعز(عدن الغد)سبأنت:

أدان وزير الإعلام والثقافة والسياحة معمر الإرياني، واستنكر بأشد العبارات جريمة قصف مليشيا الحوثي الارهابية التابعة لايران منزل المواطن هاشم عبدالباقي في قرية السائل بمنطقة الضباب بمديرية صبر الموادم محافظة تعز، بقذيفة مدفعية، والذي أسفر عن مقتل طفله "محمد هاشم" 8 أعوام وإصابة زوجته سُعاد أحمد سيف بجروح خطرة‏.

وأوضح معمر الإرياني في تصريح لوكالة الانباء اليمنية (سبأ)، أن مليشيا الحوثي الارهابية تواصل ارتكاب جرائم القتل بحق المدنيين في محافظة تعز، والتي يذهب ضحيتها الأبرياء من النساء والأطفال، وقصفها الممنهج للأحياء السكنية والقرى والمنازل بمختلف انواع الاسلحة، وفرض حصار غاشم على المحافظة منذ 7 اعوام، في ظل صمت دولي مطبق‏.

وطالب الارياني المجتمع الدولي والأمم المتحدة والمبعوثين الأممي والأمريكي بادانة هذه الجريمة النكراء، وكل جرائم القتل التي ترتكبها مليشيا الحوثي بحق المدنيين، والضغط عليها لرفع الحصار بشكل فوري عن محافظة تعز تنفيذا لبنود الهدنة الاممية، ووضع حد لمعاناة الملايين من أبناء المحافظة.