نتائج لقاء نائب رئيس هيئة التشاور والمصالحة مع لجنة مطالب المكونات السياسية والمجتمعية بحضرموت الوادي والصحراء

(عدن الغد)خاص:

عقد بمدينة سيئون صباح يوم السبت الموافق 14/مايو/2022م، لقاء ضم لجنة مصفوفة المطالب للمكونات السياسية والمجتمعية حضرموت الوادي والصحراء بنائب رئيس هيئة التشاور والمصالحة-الأمين العام المساعد لمؤتمر حضرموت الجامع فضيلة القاضي أكرم نصيب العامري، وذلك بهدف مناقشة جملة من القضايا الاقتصادية والأمنية التي تهم محافظة حضرموت.

وقد أعرب في مستهل اللقاء رئيس اللجنة المقدّم خالد محسن العامري عن شكره للدعوة الكريمة من قبل القاضي أكرم مهنئاً إياه بتعيينه نائباً لرئيس هيئة التشاور والمصالحة.

وثمنت اللجنة الجهود التي تمخض عنها إعلان المجلس الرئاسي بقيادة الرئيس د. رشاد العليمي وتبارك مساعيه في تحقيق الاستقرار الاقتصادي والأمني داخل المحافظات المحررة بمساندة هيئة التشاور والمصالحة والقوى الوطنية والأجهزة الحكومية المختصة.

وطالبت اللجنة بعقد لقاء مع هيئة رئاسة المجلس الرئاسي للدولة في أقرب فرصة للمساهمة في وضع الحلول المناسبة ومعالجة الجانب الأمني والخدمي، بالإضافة إلى تفعيل أجهزة الرقابة على أداء السلطات في محافظة حضرموت.

وحرصاً من اللجنة على استكمال جهودها المثمرة فإنها تعيد مبادرتها ومساعيها الدؤوبة في استيعاب المكونات التي لم تلتحق باللجنة وإعادة المحاولة مرة أخرى لاستيعابها في قوام اللجنة، بما يحقق الصالح العام لحضرموت.

وتقدر اللجنة جهود نائب رئيس هيئة التشاور والمصالحة الأمين العام المساعد لمؤتمر حضرموت الجامع القاضي أكرم نصيب العامري على تذليل كافة الصعوبات مع مختلف الأطر العليا والدنيا في السلطات المحلية والمركزية وذلك بما يعزز استحقاقات حضرموت على كافة الأصعدة.

سالم صلاح مدفع

الناطق الرسمي للجنة مصفوفة المطالب للمكونات السياسية والمجتمعية حضرموت الوادي والصحراء.