الزُبيدي يهنئ أبو زرعه المحرمي وقوات العمالقة بتحقيق أهداف عملية إعصار الجنوب

(عدن الغد)خاص.

أجرى اللواء القائد عيدروس الزُبيدي رئيس المجلس الانتقالي اتصالًا هاتفيًا مع العميد أبو زرعه المحرمي القائد العام لألوية العمالقة ، هنأه خلاله بإتمام عملية إعصار الجنوب وتحقيق أهدافها كاملة، مشيدًا باستبسال وتضحيات قيادة وأفراد ألوية العمالقة الجنوبية،  مقدمًا الشكر لهم ومؤكدًا بأن تضحياتهم واستبسالهم محل تقدير وإجلال كافة أبناء شعبنا.

وخلال الاتصال استمع  الزُبيدي إلى عرض عام من قائد ألوية العمالقة العميد أبو زرعه المحرمي حول ما تحقق من انتصارات والواقع الميداني وعملية الانتشار وإعادة التموضع الجارية حاليا من قبل قوات العمالقة وقوات دفاع شبوه بهدف تأمين محافظة شبوه وتطبيع الأوضاع الأمنية في كافة مديرياتها.

وأشاد  الزُبيدي بما يجري من تنسيق عالٍ بين القوات  ألوية العمالقة وقوات دفاع شبوة والمقاومة الجنوبية من جهة مع قوات التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ومشاركة فاعلة لدولة الإمارات العربية المتحدة من جهة أخرى، مؤكدًا بأن تلك الانتصارات التي تحققت هي بمثابة ثمرة لذلك التنسيق المشترك، مقدمًا شكره وامتنانه للموقف العروبي الذي جسدته المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقتان.

كما أشاد أيضًا بالموقف الشعبي الذي سطرته الحاضنة الشعبية في محافظة شبوه والتي جسدت واقع التضامن والتكامل والاصطفاف الوطني والذي لولاه لما تحققت تلك الانتصارات في هذا المدى الزمني القصير.

وأكد  الزُبيدي بأن تلاحم واصطفاف شعبنا  العظيم هو أساس النصر والتمكين، محييًا كافة أفراد وقيادات القواتخ الجنوبية في مختلف الجبهات الممتدة من ساحل البحر الأحمر غربًا حتى بيحان شرقًا الذين يسطرون أروع الملاحم البطولية في الفداء والتضحية والدفاع عن الأرض والعرض والعقيدة.