طالب بتحرك دولي ضد مرتكبيها.. الإرياني يندد بمجزرة ارتكبها الحوثي بمأرب

(عدن الغد) متابعات:

دان وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني المجزرة المروّعة التي ارتكبتها ميليشيا الحوثي الإرهابية باستهداف حي المطار بمدينة مأرب بصاروخ باليستي إيراني الصنع.

 

واعتبر الإرياني، عبر سلسلة تغريدات نشرها على صفحته الرسمية في موقع "تويتر"، القصف جريمة حرب مكتملة الأركان، وعملا انتقاميا جبانا يعكس حالة الإفلاس التي يعانيها الحوثي بعد الهزائم والخسائر التي تكّبدها مؤخّراً.

 

واستهدف صاروخ باليستي حوثي الأحياء السكنية في محافظة مأرب، ما أسفر عن مقتل7 مدنيين، بينهم امرأة، وجرح 36، بينهم سيدات وأطفال.

 

وقال الإرياني: "ندين ونستنكر بأشد العبارات المجزرة المروعة التي ارتكبتها مليشيا الحوثي الإرهابية التابعة لايران باستهداف حي المطار المكتظ بالسكان والنازحين بمدينة مأرب، بصاروخ باليستي ايراني الصنع، والذي أسفر عن مقتل 5 مدنيين بينهم امرأة، وإصابة 23 بينهم امرأتين وخمسة أطفال في حصيلة غير نهائية".

 

وأضاف: "استهداف مليشيا الحوثي الإرهابية المتعمد للأحياء السكنية والمدنيين في محافظة مأرب جريمة حرب مكتملة الأركان، وعمل انتقامي جبان يعكس حالة الإفلاس التي تعانيها بعد الهزائم النكراء والخسائر التي تكبدتها على أيدي أبطال الجيش والمقاومة والوية العمالقة في مختلف جبهات القتال".

 

الإرياني طالب بتحرك دولي ضد الحوثي، مضيفاً: "نطالب المجتمع الدولي والأمم المتحدة ومنظمات حقوق الإنسان والمبعوثين الأممي والأميركي بإصدار إدانة واضحة وصريحة لهذه الجريمة النكراء، وسرعة العمل على إدراج ميليشيا الحوثي ضمن قوائم الإرهاب الدولية، وملاحقة ومحاكمة قياداتها وضمان عدم إفلاتهم من العقاب".