الكابتن جميل مقطري يناشد سلطة عدن المحلية والامنية حول اقتحام مسكنه ورفع الظلم عنه

عدن((عدن الغد)) خاص

ناشد النجم الكروي المعروف الكابتن جميل مقطري نجم نادي شمسان والمنتخبات الوطنية لكرة القدم السابق وصاحب لقب هداف اليمن وثاني هداف العرب في مرحلة سابقة، ناشد قيادة السلطة المحلية بالعاصمة المؤقتة عدن ممثلا في المحافظ احمد لملس ومدير الامن بعدن اللواء مطهر الشعيبي، بحمايته من تطاول عدد من العسكريين المنتسبين للأجهزة الامنية واقتحامهم الڤلة التي يسكنها في حي التقنية بالمنصورة، وهي تابعة لصهره المتزوج من كريمته، حيث اوضح الكابتن جميل قيام مجموعة من العسكريين مع طقم عسكري بمداهمة الڤلة وكسر الأبواب واقتحامها بالقوة، ومنع اسرته من الدخول عند مجيئهم الى الڤلة بطريقة مذله ومهينة، وقاموا بالدخول بقوة السلاح، مع التلفظ عليه بالفاظ غير مستحبة وكيل عليه الاتهامات ونعته بابشع التهم وتلفيق له التهم الغير صحيحة وهو بري منها ولا تربطة اي علاقة باي جهات اخرى كما يدعون هولا المقتحمين للڤله التي يقطنها وهي تابعه لصهره المتزوج من كريمته، وما قاموا به هولا يعتبر باطل ومحرم في مجتمعنا العدني والمدني ولا يقبله اي قانون اونظام في اي بلد.
ووضع الكابتن جميل مشكلته على طاولة المحافظ احمد لملس ومدير الامن بعدن مطهر الشعيبي بوضع حلاً لمثل هذه التطاولات والاعتداءات المتكرره التي لا لها أي مبرر، وقد سبق له وابلغ شخصياً مدير الامن اللواء مطهر الشعيبي الذي تربطه به علاقة متينه وهو على معرفه تامه بشخصه لسنوات طويلة ويعرفه عز المعرفه. 
واضاف الكابتن جميل مقطري ان المقتحمين للڤله قد قاموا اثناء دخولهم بتكسير الأبواب والعبث بمحتوياتها وهو عمل مدان لايقبله اي انسان، وطالب بانصافه ورفع الظلم عنه واعادة له رد الاعتبار باعتباره ابن عدن واحد نجوم الكرة الذي خدموا الرياضة والوطن ومثلوه خير تمثيل في المحافل الدولية وواحد هدافي اليمن والعرب.
واختتم بتكرار مناشدته الى محافظ عدن ومدير امنها بحمايته وحماية حقوقه باعتباره احد مواطني عدن ويفرض عليهم حمايته من اي اعتداء اوظلم لحق به، وبمايكفله له الدستور والقانون، ومايجري اليوم من فوضى في اقتحام منازل الاخرين والبسط عليها بقوة السلاح يجعلنا في حيرة من مثل هذه التصرفات التي تسي للمجتمع والمواطن وايضا للسلطة المحلية والامنية بعدن التي تقع عليها مسؤلية حماية المواطن وممتلكاته من اي اعتداء ورفع عنه الظلم ان وجد ، فالظلم ظلمات يوم القيامة.