الإماراتي تضع اعتداءات الحوثي على طاولة الجامعة العربية

(عدن الغد)متابعات:

تلتئم اليوم الأحد دورة غير عادية لمجلس جامعة الدول العربية، على مستوى المندوبين الدائمين برئاسة الكويت، لمناقشة الأحداث الإرهابية التى تعرضت لها دولة الإمارات.

وطلبت أبوظبي، في مذكرة رسمية، عقد دورة غير عادية فيما عممت الأمانة العامة للجامعة الطلب الإماراتي على الدول العربية، وأيدته الكويت وعدد من الدول العربية.

وكان الأمين العام للجامعة العربية، أحمد أبو الغيط، دان بشدة الهجوم الإرهابي للحوثيين على مناطق ومنشآت مدنية على الأراضي الإماراتية، مشدداً على أن الجامعة تقف مع الإمارات في مواجهة هذه العمليات، التي تعمل على زعزعة أمن واستقرار الدول تحقيقاً لأجندات خارجية.

وكان المستشار الدبلوماسي لرئيس الإمارات، أنور قرقاش، أكد أن بلاده لن تتوانى في الدفاع عن سيادتها وأمنها الوطني، وهي تمتلك الحق القانوني والأخلاقي للرد ومنع أي عدوان على أراضيها.

جاء ذلك خلال لقائه، السبت، المبعوث الأميركي الخاص لليمن، تيم ليندركينغ، الذي نقل تضامن الولايات المتحدة مع الإمارات في وجه الهجوم الإرهابي الحوثي.

وشدد قرقاش على ضرورة وقوف المجتمع الدولي موقفاً حازماً من هذه الأعمال العدائية والإرهابية التي تهدد الأمن والسلم الدوليين، موضحاً أن ما قامت به الميليشيا الإرهابية اعتداء سافر، وفق وكالة الأنباء الإماراتية "وام".

كما أضاف أن موقف مجلس الأمن الدولي الذى دان بالإجماع الهجمات الإرهابية التي نفذتها ميليشيات الحوثي ضد المنشآت المدنية في أبوظبي يمثل موقفاً دولياً جاداً تجاه السلوك العدواني الذي تنتهجه الميليشيات وتعديها على أمن دول المنطقة والشعب اليمني وتهديدها المستمر للملاحة الدولية البحرية.

وأشار إلى أن إعادة تصنيف الحوثي كجماعة إرهابية يعزز من التوجه الدبلوماسي الدولي الضاغط باتجاه إيجاد حل للأزمة اليمنية وتقويض التعنت الحوثي، فالواقع يؤكد أن الحوثي لم يلتزم يوماً بأي اتفاقيات وتعهدات ولن يقوم بذلك دون ضغط دولي واضح.

وكانت شرطة أبوظبي أكدت اندلاع حريق، صباح الاثنين الماضي، مما أدى إلى انفجار في 3 صهاريج نقل محروقات بترولية بمنطقة مصفح آيكاد 3 بالقرب من خزنات أدنوك. وقالت في بيان إن الحادث أسفر عن وفاة 3 أشخاص وإصابة 6 آخرين.

كذلك وقع حادث حريق بسيط في منطقة الإنشاءات الجديدة في مطار أبوظبي الدولي.

وبحسب وكالة "رويترز"، أعلنت ميليشيا الحوثي مسؤوليتها عن الهجوم الإرهابي.