الزعوري يشيد بجهود فرق مشروع مسام لتطهير الأراضي اليمنية من الألغام

(عدن الغد)سبأنت:

ثمن وزير الشؤون الاجتماعية العمل الدكتور محمد الزعوري الجهود الكبيرة لمشروع مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية لتظهير الأراضي اليمنية من الألغام (مسام)، ودورهم الكبير في التخفيف من آثار الإصابات الناتجة عن الألغام والمتفجرات والعبوات الناسفة التي زرعتها مليشيات الحوثي والتي سببت مئات القتلى والآلاف الإصابات والإعاقات الدائمة.

وعزى الوزير الزعوري مركز الملك سلمان للإغاثة وفريق مشروع (مسام) وذوي الشهداء، باستشهاد قائد الفريق 27 مسام المهندس علي هادي راشد وعضو الفريق شعفل علي عبدالله، أثناء قيامهما بواجبهما الإنساني في نزع الألغام بمنطقة (الأكبر) بمديرية حيس في محافظة الحديدة.

وقال الوزير الزعوري " إننا إذ نعزي أنفسنا والأشقاء في المملكة العربية السعودية باستشهادهم فإننا نحسبهم أحياءً عند ربهم يرزقون كما وعدهم ربنا جل في علاه، وسنبقى نستلهم من تضحياتهم الخالدة دافعا لنا للمضي قدما في طريق الخلاص من بغي المليشيات الحوثية صناع الموت والدمار"

وأكد ا٦ن المواقف العظيمة التي يجترحها الأبطال وهم يواجهون خطر الموت في كل خطوة يقدمون عليها لكي يؤمنوا الحياة لغيرهم ستترك أثرها الخالد في وجدان وذاكرة الأجيال قيما نبيلة وسامية على مر العصور.