الارياني: نقل الحوثيين الألغام بصناديق الإغاثة جريمة تكشف استغلالها للعمل الإنساني

(عدن الغد) سبأ:

قال وزير الاعلام والثقافة والسياحة معمر الارياني، ان المشاهد التي عرضتها ألوية العمالقة لمخازن الألغام والعبوات الناسفة التي خلفتها مليشيا الحوثي قبل فرارها من مديرية حريب، وتظهر قيامها بنقلها وتخزينها في صناديق خاصة بمنظمات الإغاثة وتحمل شعارات الأمم المتحدة، جريمة شنعاء تكشف الوجه الحقيقي والقبيح للمليشيا الاجرامية.

واوضح ان هذه الجريمة النكراء تكشف عن حيل مليشيا الحوثي لنقل الاسلحة والذخائر، وتذكر باستغلالها العمل الانساني والاغاثي واجهة وغطاء للاستمرار في قتل اليمنيين وممارسة أنشطتها الإجرامية، وكيف أنها وظفت المطارات والموانئ إلى ممرات لتهريب الصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة ايرانية الصنع.

‏ودعا الارياني الأمم المتحدة ومنظمات الإغاثة الدولية لفتح تحقيق شفاف في الحادثة، والتنديد بجريمة استخدام شعاراتها كغطاء لنقل وتخزين الألغام والعبوات الناسفة التي تزرعها المليشيا الحوثية في المنازل والمدارس والمساجد والاسواق والطرق، ويذهب ضحيتها المدنيين الابرياء من النساء والأطفال والشيوخ.

‏وطالب الارياني من المجتمع الدولي والامم المتحدة والمبعوثين الاممي والأمريكي بإدانة هذه الممارسات، وتشديد الضغوط على مليشيا الحوثي التابعة لايران لوقف جرائمها بحق المدنيين، والتحرك الفوري لاعادة تصنيفها منظمة ارهابية، وملاحقة قياداتها في محكمة الجنايات الدولية باعتبارهم "مجرمي حرب".