بنزيما: لا أحب الإحصائيات.. وساهمت في تطور فينيسيوس

(عدن الغد)متابعات:

يرى نجم ريال مدريد، كريم بنزيما، أنه لم يتغير كلاعب، رغم تطور إحصائياته بشكل كبير خلال المواسم الأخيرة.

وقال بنزيما، خلال حوار مع مجلة "فرانس فوتبول" الفرنسية: "بصرف النظر عن الإحصائيات وتسجيل المزيد من الأهداف، لا أرى أي تغير في أسلوب لعبي.. ما زلت نفس اللاعب".

وأضاف: "لم نعد نراقب ما يفعله اللاعب على أرض الملعب، لكننا نرى فقط من سجل، وفي اليوم التالي نعتبره الأفضل.. يحدث ذلك معي عندما لا ألعب مباراة جيدة، لكن أسجل، وحينها يرونني الأفضل".

وتابع المهاجم الفرنسي: "لا أحب حقًا هذا النوع من كرة القدم، لكن الأمر يزداد أكثر فأكثر.. لقد أصبحت كرة القدم الرياضة التي تنظر فيها إلى الإحصائيات".

وواصل: "عندما ألعب، أحاول احترام كرة القدم.. على سبيل المثال، لا يمكنني التسديد إذا لم تكن لدي زاوية متاحة، ويكون هناك زميل غير مراقب.. عندها سأمرر الكرة إليه".

وأكمل: "لا أعتقد أنني سأفكر (آه.. لكن من المحتمل أن أسجل إذا سددت بنفسي).. كل شخص لديه طريقه لمشاهدة كرة القدم، لكنني أحاول السير في الاتجاه الصحيح، وأحاول جعل الآخرين أفضل".

تطور فينيسيوس

وأردف بنزيما: "لنأخذ فينيسيوس جونيور كمثال.. سنتذكر فقط ما قلته بشأنه (يشير إلى قوله لميندي: لا تمرر لفينيسيوس.. إنه يلعب ضدنا)، لقد ساهمت فيما وصل إليه الآن".

واستطرد: "فينيسيوس الآن ليس نفس اللاعب.. إنه يفعل ما يجب أن يفعله لفترة طويلة، ولا يحتاج الآن لإخباره بأي شيء.. إنه لاعب شاب وجيد جدًا".

وتابع: "كان يجب فقط أن أتحدث مع فينيسيوس.. أعلم أنه كان قادرًا على تقديم الكثير للفريق، لذلك تحدثت له بجملتين أو ثلاث في الملعب، كما أنني أريته حركتين أو ثلاث.. نحن نتحدث عن أشياء، خاصة في الـ20 مترًا الأخيرة من الملعب".

وأضاف: "الآن يستطيع فينيسيوس اتخاذ القرار بنفسه، سواء بإرسال تمريرة عرضية لصناعة هدف، أو التسديد لزيارة الشباك.. لقد قلت له: ارفع رأسك وتطلع إلى الأمام.. لقد بدأ في ذلك بالفعل، واليوم، هذا فينيسيوس جونيور الذي نراه!".