اختتام الورشة التدريبية لمديريات محافظة المهرة (تخطيط وتنفيذ المشروعات التنموية)

الغيضة (عدن الغد) لميس الاصبحي

اختتمت  اليوم الخميس بقاعة الزعفران الورشه التدريبيه في مجال تخطيط وتنفيذ المشروعات التنمويه لهيكل السلطه المحليه على مستوى مديريات(سيحوت- المسيلة) بتنفيذ ودعم من مشروع دعم الاستقرار في اليمن التابع للوكاله الالمانيه للتعاون الدولي (GiZ) وبتنسيق مع الاداره العامة للبحوث والتدريب بمحافظة المهرة.
وكان ختام المرحلة الثالثة التي استهدفت مديريتي (سيحوت - المسيلة) و سبقتها في الاسبوعين الماضيين مديريات قشن و حصوين و حوف و الغيضة.

وفي الختام القى وكيل اول محافظة المهرة الاستاذ مختار. محمد محمد سعيد
اكد فيها أن السلطة المحلية حريصة كل الحرص علي ايلاء التنمية البشرية كل الاهتمام واكساب. الكادر الوظيفي وشباب المحافظة المهارات والخبرات الادارية، واشار الي ان انشاء صندوق التنمية البشرية ومركز الدراسات والبحوث وتخصيص ميزانية مستقلة للتدريب هو في اطار هذا الاهتمام.

وحث المشاركين على تطبيق كل ما تعلموه في الدورة على الواقع العملي في الخطة والموازنة والمشاريع والمناقصات وتطبيق القانون خصوصا ان التعامل مع المنظمات الدولية تحتاج الى الية تعامل اكثر تنظيما
ووجه الشكر للمنظمات العاملة التي تولي اهتمام بمحافظة المهرة كما اثني وكيل أول على جهود القائمين  على هذه الدورة التدريبية والمشاركين.

من جهة اخرى اكد الاستاذ محمد احمد شملان مدير عام الاداره العامة للتدريب والبحوث الحرص على تدريب وتاهيل الموظفين والعاملين في القطاعات الحكوميه من اجل تطوير  قدرتهم الوظيفيه والارتقاء بعملهم الاداري.


وحث بن شملان المشاركين في الورشه التدريبيه من المرحله الاولى و الثانية و الثالية على تطبيق ما تضمنته الدوره في الواقع العملي بما يسهم في تطوير الاداء في تطبيق اجراءات المناقصات والتصحيحات الحسابية للعطاءات و إرساء المناقصة و التعاقد و غيره من المفاهيم حول كيفية تنفيذ المشاريع التنمويه، مقدما شكره لمنسق مشروع دعم الاستقرار في المهرة الاستاذ مازن الدعرهي لدعمه مثل هذه البرامج والانشطه التي سيكون لها نتائج ايجابيه في المستقبل، داعيا المنظمات الدوليه الى خلق علاقه مع السلطه المحليه لتحقيق التنميو المستدامة الذي هي مسؤولية جماعية يشارك فيها الجميع.


وكان مدير مشروع دعم الاستقرار في اليمن المهندس احمد سعيد العميري قد تحدث للحضور والمشاركين عبر تطبيق الزوم معبرا عن سعادته بنجاح الدورة التدريبية التي استمرت ثلاثة اسابيع   مشيدا بتفاعل المشاركين مع المدربين و ارتياحهم  الكبير من أداء المتدربين و انضباطهم  مؤكدا على استمرار تعارف وتبادل الخبرات من مختلف المديريات بينهم و بين السلطة المحلية و تعزيز التعاون المشترك متمنيا النجاح للجميع
واكد ان نجاح هذه الدورات التدريبية تدفعنا لنواصل العمل في هذا المجال.

قال المدرب الاستشاري عبدالله شريم ان الخمسة الايام لكل مجموعة كانت حافلة بالعطاء والتفاعل من قبل المشاركين املا ان ينعكس ما تم تحصيله علي الواقع العملي على مستوى السلطات المحلية بالمديريات،
مشيرا الى ان هذا البرنامج  الدورة كانت بعنوان تخطيط وتنفيذ المشاريع وفقا لقانون المناقصات واللائحة التنفيذية الخاصة به، مشيرا الى ان هذه الدورة جاءت في الوقت المناسب لأن السلطات المحلية في المديريات بأمس الحاجة لها بعد توقف العمل بالمناقصات عى  مستوى المديريات والمحافظة.


وقال عبدالله شريم ان الدورة هدفت الي اكساب المشاركين المعارف التي تنعكس على مستوى التنمية بالمديريات المستهدفة.

و في الختام كرمت الادارة العامة للبحوث والتدريب مدير مشروع دعم استقرار اليمن احمد سعيد العميري و مدير مشروع دعم استقرار المهرة مازن الدعرهي و مدربين الدورات التدريبية الاستشارين شكري العباسي و عبدالله شريم.