تونس تهزم الإمارات وتصطحبها إلى ربع النهائي

(عدن الغد) متابعات:

تأهل منتخبا تونس والإمارات إلى ربع نهائي كأس العرب المقامة بقطر، بعد أن انتهت مباراتهما مساء اليوم الإثنين، بفوز نسور قرطاج بهدف نظيف، وذلك في الجولة الثالثة والأخيرة للمجموعة الثانية.

وسجل سيف الدين الجزيري هدف تونس الوحيد في الدقيقة العاشرة من اللقاء.

الانتصار مكن نسور قرطاج من التأهل بصحبة منتخب الإمارات الذي استفاد من هزيمة سوريا أمام موريتانيا بهدفين لهدف.

وتصدرت تونس المجموعة برصيد 6 نقاط وخلفها الإمارات بذات الرصيد ثم سوريا وموريتانيا برصيد 3 نقاط لكل منهما.

دخل المنتخبان المباراة بنوع من الخوف نظرا لأهمية النقاط الثلاث، وقام منتخب الإمارات في الدقيقة السادسة بمحاولة عن طريق علي صالح لكن تصويبته مرت بجانب مرمى معز حسن.

وفي الدقيقة العاشرة تلاعب يوسف المساكني بالدفاع الإماراتي وراوغ الحارس خالد عيسى، لتصل الكرة إلى سيف الدين الجزيري الذي أسكنها الشباك.

بعد استقبال الهدف أصبح منتخب الإمارات هو المبادر بالهجوم بحثا عن التعادل فقام في الدقيقة21 بمحاولة هجومية لكن الدفاع التونسي كان يقظا وأنقذ الموقف.

وبعد دقيقة واحدة رد منتخب تونس بهجمة سريعة قادها نعيم السليتي الذي مهد لحنبعل المجبري لكن الأخير أضاع الكرة قبل التصويب.

وفي الدقيقة 23 كان منتخب الإمارات قريبا من التعادل عندما باغت علي صالح بتصويبة قوية، الحارس معز حسن، لكن الأخير تألق وأنقذ مرماه في آخر لحظة ليخرج الكرة إلى ركنية.

وعند الدقيقة 26 كاد منتخب تونس أن يضيف الهدف الثاني على إثر ركنية ارتقى لها بالرأس بلال العيفة لكن الحارس خالد عيسى تألق وتصدى لها، لتعود الكرة أمام الجزيري ومن أنقذ الحارس الموقف.

وواصل منتخب الإمارات البحث عن التعادل، وفي الدقيقة 36 اقتحم كايو مناطق تونس وسقط أرضا بعد تدخل من دراجر لكن الحكم أمر بمواصلة اللعب.

وأضاع منتخب تونس في الدقيقة 44 الهدف الثاني بأعجوبة عندما وضع نعيم السليتي اللاعب سيف الدين الجزيري أمام شباك شبه فارغة لكن الجزيري أخطأ المرمى حيث اصطدمت كرته بالقائم.

 


وفي الدقيقة 49 كان نعيم السليتي أمام فرصة لمضاعفة النتيجة لكن تصويبته جانبت المرمى، وبالدقيقة 52 أنقذ حارس تونس هدف التعادل حيث أخرج كرة العطاس إلى الركنية.

وضغط منتخب الإمارات على مناطق منتخب تونس، وكان قريبا جدا من التعادل في العديد من المناسبات لكن النتيجة ظلت كما هي مع تألق الحارس معز حسن من جهة، وغياب اللمسة الأخيرة للأبيض من جهة أخرى.

وفي الدقيقة 76 عرقل مهند سالم اللاعب نعيم السليتي الذي طالب بركلة جزاء لكن الحكم منحه ركلة حرة كاد على إثرها الفرجاني ساسي أن يضيف الهدف الثاني لكن تصويبته الرأسية مرت بجانب مرمى الحارس الإماراتي.

وبالدقيقة 82 أقحم المدرب منذر الكبير اللاعب فراس بلعربي مكان حنبعل المجبري، فيما دفع الهولندي بيرت فان مارفيك، بإسماعيل مطر في الدقيقة 84 مكان على صالح ثم محمد جمعة مكان على سالمين.

وصوب فخرالدين بن يوسف بقوة في الدقيقة 86 لكن الحارس خالد عيسى كان في المكان المناسب وتصدى للكرة، وفي الدقيقة 89 ترك يوسف المساكني مكانه لسعد بقير.

وكاد محمود خميس أن يعدل النتيجة في الوقت البديل (90+2) بتصويبة قوية مرت بجانب مرمى الحارس معز حسن، لتنتهي المباراة بفوز تونس بهدف نظيف.