مركز " اليمن " لدراسات حقوق الإنسان ينظم منتدى حواري حول دور اللجان المجتمعية في تعزيز الأمن العام والسلم المجتمعي بعدن

عدن(عدن الغد)نظير كندح

ضمن برنامج تعزيز الأمن على المستوى المحلي بمحافظة عدن والذي ينفذه مركز " اليمن " لدراسات حقوق الانسان بالشراكة مع مؤسسة رنين
وضمن آلية عمل البرنامج .. عقد صباح اليوم الاحد الاجتماع الحواري الـ( 13 ) لمديرية صيره بحضور رئيس مركز " اليمن " لدراسات حقوق الانسان أ. محمد قاسم نعمان ومنسقة البرنامج أ. سماح جميل تم الوقوف امام مخرجات وتوصيات المنتدى الحواري الـ( 13 ) الذي شارك فيه ممثلي المكونات المجتمعية في مديرية صيره والذي وقف امام دور اللجان المجتمعية والشراكة المجتمعية لتعزيز الأمن العام والسلم المجتمعي في مديرية صيرة..

وقد ادار اعمال الاجتماع ميسرا المنتدى الحواري لمديرية صيرة " أ. عبد الرحمن محمد باكر و أ. أروى إبراهيم علي " حيث قاما باستعراض مخرجات وتوصيات المنتدى الحواري لممثلي المكونات المجتمعية في المديرية امام ( صناع القرار ) في مديرية صيره ذوي العلاقة بعمل ودور اللجان المجتمعية في اجتماع اليوم ( الحوار المجتمعي بين ممثلي المجتمع المحلي بالمديرية وصناع القرار ) ..

وقد شارك في هذا الاجتماع من صناع القرار كل من :
- أ. علي النمري - رئيس اللجان المجتمعية بمحافظة عدن.
- العميد/ ناجي قاسم – قائد المنطقة الأمنية الثالثة بمديرية صيره.
- د. إيهاب عبد القادر - ممثل السلطة المحلية في المديرية.
- أ. محمد أحمد يوسف ظافر - رئيس اللجان المجتمعية بمديرية صيره.
- أ. شفاء سعيد باحميش – رئيسة مؤسسة " لحظة أجر " لتنمية المجتمع ..

وبعد أن تم استعراض مخرجات وتوصيات المنتدى الحواري فتح باب النقاش حيث جرت مناقشات مستفيضة تم التأكيد على توصيات المنتدى فيما تم اغناء بعضها والوصول الى رؤى واسهام وأفكار تعزز من دور اللجان المجتمعية بما يمكنها من الاسهام الفاعل في حل مشكلات المواطنين داخل الاحياء السكنية بالمديرية وبالذات ما يتعلق بتوفير الحماية اللازمة والامن العام والاستقرار والسلم المجتمعي في مديرية صيرة ..

وقد أشاد رئيس اللجان المجتمعية بمحافظة عدن أ. علي النمري بالملاحظات والمقترحات المقدمة في مخرجات المنتدى الحواري ، مؤكداً أن اللجان المجتمعية حالياً تمر بمرحلة التكوين والتأسيس وفيها ستبرز الكثير من القصور والسلبيات لكننا حريصون على استيعابها والعمل المشترك مع السلطة المحلية والقيادات الأمنية بالمديرية وكل المكونات المجتمعية بالمديرية بما يطور ويحسن من عمل اللجان وتحقيق أهدافها المختلفة ..

العقيد/ ناجي قاسم أشار الى اننا معولين كثيراً على دور هذه اللجان لكن الأهم هو أن تكون هناك ضوابط ومهام وآلية عمل محددة لعمل اللجان .. وهذا يستدعي أن تكون قيادات اللجان المجتمعية قدوة حسنة لسكان الحي والمديرية منوهاً الى وجود أخطاء تحتاج الى تقييم مستمر وبالذات للقيادات التي تتحمل مسؤولية هذه اللجان ..

واكد " ناجي " أن قيادة الشرطة بالمديرية ستكون سند لهذه اللجان ، مع تأكيده على أهمية التنسيق والشراكة ..