جمعية بسمه تدشن دورة لـ20 امنية في التعامل مع قضايا العنف ضد المرأة لحج

لحج(عدن الغد) مختار شعتل

دشن مدير عام مديرية الحوطة سامي الجبلي صباح اليوم مشروع الدورة التدريبية الخاصة " الحد من انتهاك حقوق السجينات ورفع مستوى أداء السجون " والتي تنظمها جمعية بسمة للتنمية بدعم من منظمة البحث عن أرضية مشتركة (SFCG) وتمويل الاتحاد الاوروبي (EU). 
حيث يستفيد من الدورة التي تنظم ضمن مبادرة مشروع دعم حقوق المرأة والحد من العنف القائم على النوع الاجتماعي – وتعزيز صوت المرأة باليمن (20) امنية من مديريتي الحوطة وتبن على دور الشرطة النسائية في التعامل مع قضايا العنف ضد المرأة ومعايير معاملة النساء والفتيات في اعمال الأجهزة التنفيذية للقانون. 
وخلال تدشين الدورة مدير عام مديرية الحوطة سامي الجبلي.. ان الدورة تكتسب أهمية كبيرة في تعزيز دور المرأة والتخفيف من معاناتها في الكثير من القضايا. 
ولفت الى ان العنف يعتبر بكل أشكاله وأساليبه جريمة يذمها الشرع والقانون في كل الأزمنة مشددا على ضرورة تفعيل القوانين الرادعة لمثل هذه الاعمال المنصوص عليها في الدستور. 
موضحا ان البلد تعيش حالة حرب ووضع اقتصادي متدهور وهوما سينعكس سلبا على حياة الناس وتزداد الاختلالات الاسرية مما سينتج عنها ازدياد حالات العنف ضد المرأة. 
واعدا برفع مخرجات هذه الدورة الخاصة بتأهيل وتدريب الامنيات والاهتمام بالسجون الخاصة بالنساء الى قيادة السلطة المحلية بالمحافظة ممثلة بالواء احمد عبد التركي محافظ المحافظة لحج. 
كما القت كلا من مستشارة المحافظ لشؤون المرأة ايمان بحرق والعقيد ندية حسن وعبيد مدير مكتب الرقابة والتفتيش بأمن المنطقة الحرة بعدن كلمة اشارتا في مجملها الى ضرورة انشاء مركز إيواء خاص بالسجينات بدون تدخل العناصر الذكورية فيها. 
مشيرين الى ان الدورة تهدف سقل وتحسين مهارات وامكانياتكم في كيفية التعامل مع السجينات في مراكز الاحتجاز والتوقيف بشكل انساني في مختلف المواقع الأمنية. 
من جانبها اشارت رئيسة جمعية بسمة حنان البدوي.. الدورة تهدف الى تعزيز قدرات النساء الامنيات في الأجهزة الأمنية من خلال تأهيلهن من اجل توفير بيئة امنه للسجينات. 
وافادة الى ان المشروع ينفذ على مرحلتين الأول تدريب الامنيات في مراكز الأجهزة الأمنية في حين المرحلة الثانية تهدف الى تأهيل مبنى سجن النساء في إدارة امن الحوطة . 
حضر الدورة ناصر كرد مدير مكتب مدير عام مديرية الحوطة بمحافظة لحج