المجلس الوطني للتحرير والاستقلال يدعو إلى التمسك بعصا شرعية هادي

ابين((عدن الغد)) خاص

دعت قيادة المجلس الوطني للتحرير والاستقلال كافة احرار البلاد إلى الوقوف صفا واحد إلى جانب الشرعية والرئيس عبدربه منصور الذي وصفوه بمنصور الحرب والهادي للسلام  .

وقال الشيخ مهدي مرصع الكازمي رئيس المجلس الوطني للتحرير والاستقلال في تصريح لوسائل الإعلام تمسكوا ولو حتى بعصاءمن شرعية الهامة الكبرى عبدربه منصور هادي الذي هو منصور الحرب والهادي للسلام وهو الرئيس الشرعي المعترف به محليا وإقليميا ودوليا أما الرؤساء الذين عينوا أنفسهم رؤساء ومنهم عميل الامارات وكذا فارس إيران فهؤلاء ينفذون أجندات تخدم أسيادهم واسيادهم يخدمون أسيادهم الكبار  واضاف الكازمي أن هذين الرئيسين ينفذون مخططات لبيع البر والبحر وكل الثروات التي تكتنزها بلادنا لاسياد أسيادهم الكبار .

ودعا الكازمي كل الشرفاء إلى الوقوف صفا واحدا إلى جانب الهامة الكبيرة الرئيس هادي فهو الرجل الوحيد الذي بيده القرار وقال سيبقى هادي  شامخا صلبا قويا شجاعا  مهما كانت التحديات التي يواجهها من أولئك العبيد الذين يخدمون أسيادهم . واستطرد قائلا نحن على ثقة بأن الرئيس هادي  سيمضي قدما وبكل ثقة لتثبيت مشروعة الوطني  المتمثل في إقامة الدولة الاتحادية ... دولة اليمن الكبير هذا المشروع الذي نحترمه ويحترمه كل من يحمل توجه مختلف أو مشاريع أخرى فنحن في الاخير جسد واحد وينبغي أن نتعايش مع بعضنا البعض ونطالب بتلبية مطالبنا بالطرق السلمية المشروعة وبعيدا عن الحروب والفتن التي لا تخدم البلاد وانما تخدم تجار الحروب والطامعين باحتلال بلادنا واهم الجزر فيها ونهب ثرواتها ولكن الرئيس هادي لهم بالمرصاد حفظه الله ورعاه واطال في عمره .

وقال الكازمي في ختام تصريحه أن مستقبل الدولة الاتحادية مشرق بالخير وسيأتي اليوم الذي تكبر فيه الدولة الاتحادية وتضم لها تلك الدويلات الصغيرة في الجزيرة العربية وتصبح دولة الجزيرة الاتحادية .

صادر عن الشيخ مهدي مرصع الكازمي
رئيس المجلس الوطني للتحرير والاستقلال