فوائد المكسرات "خارقة" وفقاً للدراسات العلمية

عدن ( عدن الغد ) سيدتي :

تعتبر المكسرات واحدة من الأطعمة الصحية اللذيذة التي توفر فوائد مذهلة للجسم؛ كونها غنية بالألياف ومضادات الأكسدة والأحماض الدهنية غير المشبعة، وتعمل على تقليل خطر الإصابة بسرطانات البروستاتا، الثدي، القولون، وتعالج أمراض هشاشة العظام وفقر الدم؛ لاحتوائها على نسب عالية من الحديد.

المكسرات تقلل خطر الإصابة بالسرطان


يقول الدكتور ويليام لي، الذي يُجري أبحاثاً في The Angiogenesis Foundation، إن هناك طعاماً واحداً لذيذاً يمكن أن يساعد في مكافحة السرطان.
وأكد أن "تناول المكسرات مثل: اللوز والبندق والجوز والكاجو والفستق، يساعد في الوقاية من السرطان"؛ لاحتوائها على مادة البوليفينول التي تقاوم السرطان وتقوي جهاز المناعة، بالإضافة إلى أحماض أوميغا 3 الدهنية التي تقتل الخلايا السرطانية عن طريق منع وصولها إلى الدم.
وفي دراسة حديثة تُعدُّ الأولى من نوعها على مستوى العالم، استمرت عشر سنوات، وجد الباحثون أن النساء المصابات بسرطان الثدي اللاتي يتناولن المكسرات يتجاوبن أفضل بكثير مع علاجات مرض السرطان.
وكشفت أن الاستهلاك المنتظم للمكسرات قلل من تكرار المرض بنسبة 52%، مع انخفاض معدلات الوفيات بنسبة الثلث تقريباً.

وجاء هذا الاكتشاف بعد دراسة أجريت على أكثر من 3000 مريض في الصين، واستمرت لمدة 10 سنوات ونُشرت في شهر أكتوبر، في المجلة الدولية للسرطان.
وخلال الدراسة تمَّ الاعتماد على مدى تناول المريضات للمكسرات (الجوز) في مناسبة واحدة فقط، بعد 5 سنوات من تشخيص سرطان الثدي.
وأفاد الباحثون بوجود نمط استجابة للجرعة بين تناول الجوز وخطر تكرار الإصابة بسرطان الثدي والوفاة بشكل عام؛ حيث إن أولئك اللواتي يستهلكن كميات أكبر لديهن مخاطر أقل.
وقال تشيو أو شو من جامعة فاندربيلت في ناشفيل تينيسي وزملاؤه في الدراسة، إن المكسرات هي مكونات مهمة للوجبات الغذائية الصحية.
وأن الارتباط بالبقاء الخالي من الأمراض قوي جداً، ولكن كما هو الحال مع جميع الدراسات القائمة على الملاحظة، يُظهر هذا التقرير ارتباطاً وليس علاقة سببية.
وقالت ويندي تشين، طبيبة أورام الثدي في معهد دانا فاربر للسرطان في بوسطن، والتي طُلب منها التعليق على البحث الجديد: «كان الأشخاص الذين تناولوا المكسرات عموماً يتمتعون بمزيد من التعليم ودخل أعلى ومؤشر كتلة جسم أقل وأمراض سرطانية في المراحل المبكرة وحياة أكثر نشاطًا بدنياً - وكل العوامل المرتبطة ببقاء أفضل على قيد الحياة من سرطان الثدي».
وأضافت تشين: «حاول المؤلفون التحكم في هذه العوامل، لكن من الصعب معرفة ما إذا كان استهلاك الجوز حقًا هو صانع الفرق».
فيما وصفت إيرين فان بلاريجان، الحاصلة على درجة الدكتوراه، عالمة الأوبئة في جامعة كاليفورنيا سان فرانسيسكو، الدليل العام، بما في ذلك هذه الدراسة، أن العلاقة المفيدة بين تناول الجوز وسرطان الثدي «محدودة» كما قادت سابقاً دراسة لاحظت فوائد تناول الجوز لمرضى سرطان القولون.
وقالت: «المكسرات غذاء كثيف الطاقة؛ لذا يجب أن تبقى أحجام الحصص صغيرة»؛ موضحة أن الحصة يجب أن تكون نحو 1 أونصة أو 1/4 كوب من المكسرات أو 1-2 ملاعق كبيرة من زبدة الجوز.

فوائد صحية أخرى لتناول المكسرات على الجسم

- تعزيز صحة الدماغ:
يسهم تناول المزيد من المكسرات في تعزيز صحة الدماغ؛ لاحتوائها على أحماض أوميغا 3 الدهنية ومضادات الأكسدة.
كما يحتوي الجوز تحديداً على مركّبات تحافظ على صحة الأعصاب، مثل: الفولات (Folate)، وفيتامين إي (Vitamin E)، والميلاتونين (Melatonin)؛ التي تساعد في دعم صحة الدماغ وتقليل التعرّض للإجهاد التأكسدي الذي تزداد فرصه مع تقدم العمر.
- التخلص من الأرق:
عند تناول المكسرات يتم الحصول على مركّب الميلاتونين خاصةً من الجوز، وهو مركّب مسؤول عن نقل الرسائل المتعلقة بدورة الظلام والضوء إلى الجسم؛ مما يحفز على النوم.
- زيادة نضارة البشرة:
تحتوي بعض أنواع المكسرات على مضادات الأكسدة وفيتامينات بي، للوقاية من الشيخوخة المبكرة، وتأخير ظهور التجاعيد.
لهذا؛ فإن تناول المكسرات يومياً؛ خاصة الجوز يضمن الحفاظ على بشرة نضرة لوقت طويل.
- تعزيز صحة القلب:
تحتوي المكسرات، والجوز بشكل خاص، على الألياف والمغنيسيوم والدهون غير المشبعة، وهي مواد غذائية هامّة لصحة القلب، وهذا يجعله فعّالاً للغاية في الوقاية من أمراض القلب، بفضل قدرته على تدمير الجذور الحرّة.
وقد تقلل المكسرات بشكل كبير من خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتة الدماغية، وتحسِّن وظائف الشرايين.
- التحكم في الوزن:
من خلال تناول المكسرات يومياً، يحصل الجسم على فوائد عديدة من دون الإصابة بالسمنة وزيادة الوزن، وذلك لأنَّ العديد من المكسرات تحتوي على نسب عالية من الألياف، والتي يمكن أن تساعد على الشعور بالشبع.
ملاحظة من "سيدتي نت" : قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج استشارة طبيب مختص.