مزارعون امجبلة باتيس: السيول أنهت المحاصيل الزراعية وجرفت معظمها

أبين(عدن الغد)خاص:

قال عدد من المزارعون في منطقة امجبلة باتيس أحد مناطق مديرية خنفر محافظة ابين أن السيول الأخيرة التي شهدتها المنطقة في الاسبوع الماضي والتي لم يسبق لها نظير قد تسببت في جرف العديد من الأراضي الزراعية وإتلاف العديد من المحاصيل الزراعية وجرف العديد من المواشي والابقار الخاصة بالمزارعين.

وأوضح المواطن ناصر محمد الكور أحد المزارعين في منطقة امجبلة عن حجم الخسائر الناتجة عن السيول التي تقدر بمئة ألف .

وأضاف الكور أحد المزارعين المتضررين  أن معظم المحاصيل الزراعية التي  تعرضت للتلف جراء السيول هي محصول السمسم والتي تقدر بمساحات واسعة ومحصول الفول السوداني اللوز .

وأردف  الكور ان السيول تسببت في جرف معظم الأراضي الزراعية وباتت معظم تلك الأراضي مهددة بالانجراف من سيول قادمة اذا سمح الله اذا لم تحدث معالجات سريعة للفجوات التي  استحدثتها السيول و باتت تشكل خطر كبير والتي ستكون أضرارها وخيمة ليس على الأراضي الزراعية فقط ولكنها ستطال تلك الأضرار سد باتيس .

وقال مزارعون منطقة امجبلة أن مناشداتهم  المتكررة وعلى مدى أعوام لم تجدي نفعاً ولم تجد أذان ساقية تستجيب لتلك الاصوات التي بحت منادية لوزارة الزراعة والري والسلطات المحلية والمنظمات الإغاثية فلم يجدوا من يلبي احتياجاتهم في وضع حلول لإنقاذ تلك الأراضي الزراعية والتي تعتبر مصدر دخل لمئات الأسر في منطقة امجبلة وباتيس.

ودعا المزارعون الحكومة ووزارة الزراعة والري  والسلطات المحلية بالمحافظة والمديرية والمنظمات الإنسانية والإغاثية إلى سرعة التدخل لإنقاذ ما تبقى من الأراضي الزراعية.


*من عبدالله مريقش