نصر ( أمحتار ) يفوز ويتصدر ويتأهل لربع نهأئي دوري باصغير

مكيراس(عدن للغد) بدر مقيبلي:

 

ضمن منافسات دوري باصغير لكرة القدم النسخة الخامسة بمديرية مكيراس سجل فريق نصر ( امحتار ) تاريخ ميلاد نادي جديد في مدينة التاريخ والثقافة والرياضة مدينة (عريب ) وذلك برمي 4 عصافير بحجر واحدة اولا الفوز عصر اليوم على منافسة فريق النصر من امصلوم  وثانيا رفع رصيدة الى 10 نقاط من 4 مباريات وثالثا التأهل الى ربع نهائي دوري باصغير ( دور ال 8 ) رابعا والاهم صدرة المجموعة الثانية التي يتزعنها شباب مكيراس المرصع بنجوم الكرة واندية الدرجة الاولى. 
فوز فريق نصر امحتار عصر اليوم على نصر امصلول اكد انة فريق كبير ومنافس قوي على النسخة الخامسة رغم غياب نصف الفريق ومدربهم نجم رهيب البيضاء مصطفى حميد الفريق حقق الهدف المطلوب من المباراة في الشوط الاول بهدفين سجل الاول ياسين سالم يتوغل في دفاعات الصلول ويطلق صاروخيه تضرب القائم الأيسر وتعود إلى المرمى واضاف الشلهوب ( محمدسالم حميد ) الهدف الثاني من ركنية اكملها مظافع النصر ياسر الحبشي في شباك مرماة هدف عكسي بنيران صديقة. 
وفي الشوط الثاني كشر نصر امصلول انيابة وقدم مباراة كبيرة ومشرفة وخرج من الدوري مرفوع الراس وترفع له القبعات امكانيات محدودة وبدون محترفين وكان ندا قويا وسجل هدف مبكر في الدقيقة الاولى من الشوط الثاني سجله يوسف حنيش وحاول تعديل النتيجة فيما اضاع نصر امحتار فرص عديدة لمضاعفة الغلة لتنهي المباراة 1/ 2. 
جائزة احسن لاعب في المباراة فاز بها لاعب نصر امحتار مراد صالح عبدالله المقيبلي. 
وقد عبر الاخ والزميل /  طلال العولقي عن فوز نصر امحتار بالكلمات التالية:  
فجرها مدوية..واعلن نفسه بين الكبار..للعب بالنار..
نصر الحتار خرج من جحيم المجموعة الثانية رافعا الغار..ومحرزا ثالث انتصار..وللصدارة سار..
ما فعله نصر الحتار في دوري باصغير المسبحي بنسخته الخامسه يستحق أن نقف أمامه ونرفع له قبعات الاحترام وترمى له زهور الإشادة..
في ظل غياب أكثر من نصف الفريق بمدربهم مصطفى حميد كان نصر الحتار بكوكبة من مواهب (عريبية) الإنتاج..يصنع الحدث في ملعب مكيراس..
الإنتصار الثالث للحتار بهدفين مقابل هدف على حساب نصر الصلول جعله يجمع عشر نقاط كاملة من تعادل وثلاثة انتصارات ليشعل بالتالي صراع البطاقة الثانية بين هكار(7نقاط) ومكيراس (6نقاط) في القمة الملتهبة غدا ويطير ببطاقة التأهل موسومة بختم الصدارة والجدارة..
ما ميز نصر الحتار اليوم هو هذه التوليفة التي كان الجميع مضطرا للعب بها في ظل غياب أكثر من ركائز الفريق..
ويمكن أن نصف نصر الحتار على أنه يمثل طفرة كروية في هذه البطولة خاصة في خط المقدمة الذي يشغله مواهب كروية بفكر كروي خارق..
فعندما تشاهد القصير المكير عرفات مساوى يذهلك الكم الهائل من المهارات الفردية رغم قصر قامته إلا أنه ممن يرفع شعار ( احذر ممن يقترب من الأرض)..
ويكمل الثلاثي الموهوب مراد المقيبلي والاخوين ياسر سالم والشلهوب مربع الأناقة والمهارات الفردية العاليه التي شاهدناها اليوم وتلذذنا في طبق مهاري كان يقدم لنا ساخنا..
ولعل ماقدمه هذا الرباعي الموهوب ماكان له أن يظهر لولا وجود محور الوسط المتزن والأنيق اللاعب احمد البدوي الذي كان همزة وصل شاهدناها بالعين المجردة يربط الخطوط..يبدأ الهجمة وتنتهي عنده هجمات الخصم ...
نصر الحتار..بالمتعة لاتحتار..ولربع نهائي الكبار أعلن وصولة في قطار الصدارة...فهل يكمل هذا الفريق مفاجآته ويصل إلى مكان ابعد من ربع نهائي البطولة...بنظري الإجابة ترتبط بعودة بقية نجومه ومدربه في الأدوار الإقصائية فهناك لامكان لإنصاف الحلول..وهناك الكبار..والكبار فقط يلعبون.