وكيل أول حضرموت يرأس اجتماعًا للمكتب التنفيذي بمديرية مدينة المكلا

المكلا(عدن الغد)خاص.

دعا وكيل أول محافظة حضرموت الشيخ عمرو بن حبريش العليي أعضاء المكتب التنفيذي في مديرية مدينة المكلا إلى مضاعفة جهودهم في هذه الظروف الاستثنائية الراهنة , وتطوير أعمالهم والقيام بالمهام المناطة بهم في الجوانب الإدارية والمالية والفنية, والعمل على تفعيل الدور الرقابي لخدمة قضايا المواطنين , والايفاء بمتطلبات حياتهم المعيشية والتخفيف من وطأة معاناتهم.

وأشار خلال ترأسه اليوم اجتماعًا للمكتب التنفيذي بالمديرية إلى أن مدينة المكلا تستحق إيلائها الاهتمام والعناية المطلوبة ووضع الآليات المناسبة التي تسهم في تحسين أوضاعها الخدمية , بوصفها عاصمة لحضرموت.

ووقف المكتب التنفيذي أمام المشاريع المتعثرة الممولة من السلطة المحلية بالمحافظة في مجالات الصرف الصحي والطرقات وتحسين الشبكة الكهربائية, مستمعًا من المختصين في المكاتب المعنية إلى إيضاحات حول سير تنفيذ هذه المشروعات وأسباب التعثر والمعالجات المتخذة لاستكمالها .

واطلع الاجتماع على تقارير حول مستوى تحصيل الموارد المالية المحلية والمشتركة بالمديرية خلال النصف الأول من العام الجاري , والصعوبات التي تواجه المكاتب الإيرادية والحلول المقترحة لتحسين إداء تحصيلها للموارد , وأقر بهذا الخصوص تشكيل لجنة للارتقاء بمستوى تحقيق الإيرادات , ووضع رؤية جديدة لتطوير الجانب السياحي , تشمل عملية الاشراف على إداء المرافق السياحية وخدماتها المقدمة وفق آليات حديثة سيتم العمل بها خلال الفترة القادمة.

كما استعرض الاجتماع تقريرًا حول الوضع الوبائي خلال الموجة الثالثة على مستوى المديرية , ومواجهة الأوبئة , وآخر حول أوضاع النظافة بالإضافة إلى دور مكتب الصناعة بالمديرية في الرقابة على المخابز والافران والزامها بالأسعار والأوزان المحددة واشراك هيئة المقاييس والمواصفات واللجان المجتمعية في ضبط المخالفين . 

وأشاد الاجتماع بالآليات المتخذة في تنفيذ لائحة توفير الأسماك في السوق المحلي وبيعها بأسعار مناسبة وفي متناول شراء المواطنين مؤكدًا على توسيع نشاط البيع ليشمل التجمعات السكانية داخل أحياء مدينة المكلا , على أن يحدد مكتب الأشغال مواقع لفتح مفارش لبيع الأسماك, واتاحة فرص لتشغيل الشباب فيها