الطلبة اليمنيون المبتعثون في الهند ينفذون وقفة احتجاجية ويهددون بتصعيد متعدد الأوجه

((عدن الغد)): خاص

 


نفذ العشرات من الطلبة اليمنيين المبتعثين في الهند، يوم الأحد 26 سبتمبر/ أيلول 2021م، وقفة احتجاجية طالبوا فيها وزارة التعليم العالي سرعة صرف مستحقاتهم المالية المتأخرة لعام كامل.

وقال الطلبة في الوقفة، إن وزارة التعليم العالي تعثرت في تنفيذ الشروط التي تم الاتفاق عليها فيما بينهم، والتي قضت بتسليمهم عهدا مالية كل ربع مالي تم صرفه لفترة لا تتجاوز 40 يوما كي يتسنى صرف الربع المالي الذي يليه.

واعتبر الطلبة أن هذا الفشل في استيعاب المنحة المالية السعودية وضع علامات استفهام كثيرة وشكوكا من قبل الجانب السعودي عن مصداقية الكشوفات التي ترفع من قبل وزارة التعليم العالي. وإزاء هذا التقاعس من قبل وزارة التعليم العالي ممثلة برئيسها الدكتور خالد الوصابي نفذ المبتعثون وقفات حاشدة في عموم أقاليم الهند.
وأوضح المحتجون، في بيان، أن الوقفة جاءت على خلفية "التأخير المستمر لصرف الأرباع الدراسية لمدة تجاوزت عاما کاملا، والتجاهل الحکومي والتغافل غير المقبول من قبل وزير التعليم العالي وعدم الالتفات لمعاناة الطلبة المبتعثين ومناشداتهم المستمرة".

وطالب البيان، سرعة صرف الربع الرابع للعام 2020 والأول والثاني والثالث للعام 2021م، وجدولة الارباع وانتظامها بما يساعد الطلاب علی التفرغ للبحث والتحصيل العلمي ومتابعة الدراسة دون تعثر.

كما طالب اعتماد التظلمات للطلبة المستحقين للرسوم الدراسية للعام 2019- 2020 وللعام 2020-2021م، وصرف رسوم طلبة البحث الميداني للعام 2020- 2021م والمتواجدين خارج بلد الدراسه وذلك لعمل البحث الميداني، إضافة إلى رسوم الطلبة الذين تم إسقاط أسمائهم.

وتطرق البيان إلى ما أسماها بـ"فترة کرونا" وشدد على تعويض كل مبتعث بربعين اضافيين، علاوة على صرف تذاکر سفر للطلبة الخريجين أو اعتماد ربع مالي بدل تذاكر سفر، فضلا عن ذلك "صرف بدل الكتب والطباعة ورسوم النشر والمتوقفة منذ خمس سنوات".

وطالب الطلبة المحتجون بسرعة الاستجابة لمطالبهم، مهددين باستمرار التصعيد القانوني لانتزاع حقوقهم والذي قالوا إنه سيتمثل في "وقفة کل يوم أحد لمدة اسبوعين في کل مدن وولايات الهند، وحال عدم الاستجابة سيبدأون بالاعتصام في الملحقية الثقافية والسفارة اليمنية في دلهي"، مشيرين إلى أنه حال فشلت تلك الخطوتان مع وزارة التعليم العالي سيلجأون إلى طرق تصعيد أخرى قالوا إنه "سيتم  ذکرها لاحقا".

يأتي ذلك بعد أسبوع على وقفة مماثلة نفذها الطلبة اليمنيون في مصر، طالبوا خلالها بصرف مستحقاتهم المالية المتأخرة، وضبط آلية الصرف للمستحقات القادمة، بما فيها المخصصات المالية الخاصة بالكتب الدراسية وغيرها.

وتصاعدت موجة احتجاجات الطلبة اليمنيين المبتعثين في الخارج، في عدد من البلدان جراء التجاهل الحكومي المتواصل، بحسب الطلبة.