بن حمدين الضالعي: فشلنا في إدارة الدولة عقب 2015 وهذه هي الأسباب 

عدن ((عدن الغد)) خاص:


قال القيادي المعروف بن حمدين الضالعي ان القيادات الجنوبية التي تصدرت المشهد عقب العام 2015 فشلت في إدارة الدولة. 
واكد بن حمدين ان القيادات التي تصدرت المشهد لم تكن مؤهلة لإدارة الدولة بسبب قصورها الإداري. 
وقال بن حمدين ان هذه القيادات لم تكن جاهزة للمهام التي اسندت اليها. 
واوضح ان هذه القيادات لم تستوعب الكفاءات الإدارية في الدولة. 
وقال بن حمدين ان هذه القيادات كانت مليئة بالاحقاد وجاءت لتصفية حسابات سياسية. 
واضاف بالقول: "
سبب فشل الجنوبيين بعد حرب ٢٠١٥ وبعد تحرير المحافظات الجنوبية.

القاده الجنوبيين اللذين تقلدوا مناصب رفيعة بالدولة بعد حرب ٢٠١٥ 
لم يكونوا جاهزين ولم يكونوا متوقعين هذه المناصب ولم يكونوا مؤهلين لهذه المناصب الرفيعة.

كانت عقولهم مبرمجة على تدريب مقاومة ضد نظام صنعاء فقط 
لم تكون لديهم خبرة في مجال التنمية والبناء والتنمية الاجتماعية والتنمية المستدامة.

جائوا مباشرة من عقليات المقاومة والاستعداد لمجابهة نظام وجيش صنعاء الى مناصب إدارية رفيعة وكبيره عليهم. 
فكانت النتيجة إبعاد كل الرفاق النضال والأهداف والسلاح فقط لأن بعضهم كان انتمائهم حزب الإصلاح او حزب عفاش. 
فتم معاملة الكوادر المؤهلة الجنوبيه معاملة الابعاد والاحقاد وتصفيات سياسية وعسكرية

لم يوسعوا دائرة المسؤولية لم يستوعبوا اي قيادي ذو خبرة وكفاءة بسبب انه اصلاحي او عفاشي او لديهم معه مشكلة شخصية او سياسة

ولهذا فشلوا كل الذين تقلدوا مناصب قيادية رفيعة بعد حرب ٢٠١٥ لان عقلياتهم مليئة بالاحقاد وجاوا للانتقام لم يأتوا للبناء والتنمية وليس لديهم اي الية عمل او برنامج للنهوض بالمحافظات المحررة 
ولكن الآن وبعد فوات الأوان بدأوا يتعلموا ويستفيدوا من اخطائهم رغم ان الوقت متأخر جدا .