الحديدة.. وقفة احتجاجية بحيس تندد بالجريمة التي ارتكبتها مليشيات الحوثي بإعدام 9 من أبناء تهامة

الحديدة (عدن الغد) خاص:

نظم مجلس تهامة الوطني، صباح اليوم الاثنين بمديرية حيس جنوبي الحديدة ،وقفة احتجاجية تندد بجرائم مليشيا الحوثي الإرهابية التي ارتكبتها  بحق اهاليهم  طيلة الأيام الماضية والتي كان آخرها اعدام 9 من أبناء تهامة وسط صمت دولي .

 

ورفع المحتجون لافتات ورددوا شعارات غاضبة منددة بجرائم مليشيا الحوثي ورافضة لاستمرار العمل باتفاقية ستوكهولم باعتبارها شرعنة لجرائم مليشيا الحوثي وتشجيعهم باستمرار الجرائم البشعة بأرضهم واستباحة دماءهم .

 

وطالب المحتجون دول  التحالف الداعمة للشرعية ومجلس الأمن الدولي والشرعية القيام بواجبهم تجاه مواطنيهم من أبناء تهامة وحمايتهم من بطش مليشيا الحوثي الإرهابية، التي ارتكبت أبشع الجرائم المروعة بحق الأبرياء والمدنيين من أبناء تهامة تمثلت بجرائم القتل والإعدامات الميدانية وعمليات سحل وتنكيل وتشريد وتهجير، وكذا هدم البيوت وتفجيرها وقصف للمنازل والقرى، كل هذا في ظل اتفاق السلام المفرغ من إنسانيته . 

 

والقى الشيخ خالد نصر زيد منسق الوقفة وعضو شورى مجلس تهامة الوطني كلمة، دعا البرلمان العربي المؤسسات الدولية المعنية بحقوق الإنسان ، اتخاذ ما يلزم من إجراءات حاسمة لمرتكبي هذه الجريمة ضد الانسانية ، التي تضاف إلى السجل الإرهابي الجبان لمليشيات الحوثي الانقلابية .

 

ومن جانبه أكد الشيخ محمد ورق رئيس مجلس تهامة الوطني، بأن إجراءات الإعدامات الجماعية و العلنية التي تقوم بها مليشيات الحوثي في صنعاء، هي جرائم ضد الإنسانية تركتبها المليشيات أمام مرأى ومسمع من العالم، الذي لم يحرك ساكنًا، مطالباً" مجلس الأمن الدولي بإلغاء اتفاقية استوكهولم وتحرير ما تبقى من مناطق ومدن إقليم تهامة .

 

وتوجه "ورق“ بالشكر لكل من حضر وشارك بالوقفة التضامنية التي نظمها مجلس تهامة الوطني، ولكل أبناء اليمن الاحرار في الداخل والخارج من الإعلاميين والناشطين والمثقفين والكتاب على مواقع التواصل الاجتماعي على وقفتهم الإنسانية التي ترفع لها القبعات وهذا يعزز ما نسعى إليه في مجلسنا وأننا نتوجه إلى المملكة العربية السعودية الشقيقة الكبرى إلى لعب دورها في الانسحاب من هذا الاتفاق الدي جعل التحالف في موقف المتخاذل أمام الشعب اليمني .

 

ومناشداً التحالف والمنضمات الدولية المانحة إلى النزول العاجل ومسح ورفع الأضرار التي خلفتها مليشيات الحوثي الإرهابية بالمناطق المحرر ورفد المنطقة بالاحتياجات والمساعدات الإنسانية اللازمة .

 

*من جميل مختار