إنعدام الكادر الطبي بمركز العزل الصحي في زنجبار .. والكادر التمريضي يطلق نداء إستغاثة !

زنجبار(عدن الغد)خاص:

يتفاقم الوضع الصحي  في مركز العزل الصحي الخاص بحالات الإصابة بفيروس كورونا، في مدينة زنجبار عاصمة محافظة أبين،  بسبب إنعدام الكادر الطبي نتجية لإنتشار الحميات و الموجه الثالثة لفيروس كورونا ، حيث سجلت زيادة ملحوظة في عدد الإصابات والوفيات التي بلغت خلال الأسبوع الحالي  ( 5 ) حالات وفاه و (4) حالات إصابة تم احالتهم الى  مستشفى الصداقة بالعاصمة المؤقتة عدن لتلقي العلاج .

و أوضح الكادر التمريضي والفني في مركز العزل الصحي إن الوضع الصحي الراهن في المركز قد بلغ منحنى ينذر بخروجه عن السيطرة إذا لم تتداعى المواقف الصادقة من قبل المسؤولين لتوفير كافة الإمكانيات اللازمة لمواجهة الآثار الصحية للموجه الثالثة مع تزايد إستقبال الحالات في المركز  الذي يعاني من إنعدم الاطباء في قسم  طب عام / اطباء قسم العناية المركزة ICU ،   بالرغم من وجود سته أطباء ذات الإختصاص ولكن لعدم صرف مستحقاتهم مع علاوة بدل المخاطر من شهر أكتوبر2020 حتى يومنا هذا، عدا حافز عيدي قدر بمبلغ وقدرة خمسون الف ريال يمني ، تم عزوفهم عن العمل، اضافة الى قله الأدوية وعدم وجود المطهرات كون المركز يعمل على أسطوانات الأكسجين فقط من قبل الكادر التمريضي الذي يبذل أقصى طاقاته الذاتية وبإمكانيات شبه معدومة ، معرضين حياتهم للكثير من المخاطر واهمها الاهانه و التهديد بالقتل حسب قولهم .

ووجه الكادر التمريضي في مركز العزل الصحي في مركز المحافظة نداء إستغاثة عاجل لمحافظ المحافظة اللواء الركن ابو بكر حسين سالم والامين العام الاستاذ مهدي الحامد وزارة الصحة ومنظمتي اليونيسيف والصحة العالمية التدخل و تدارك الوضع الصحي المتردي في المركز و الاسراع بتوفير اطباء ذات إختصاص وتسخير كافة الإمكانيات التي يحتاجها المركز وصرف مستحقاتهم المالية المتوقفة أسوة بالمراكز الأخرى تقديراً  لمعاناتهم التي يعيشونها جراء الازمة التي تشهدها البلاد.


* من نبيل ماطر