متى يجلس الأطفال بمفردهم؟

عدن ( عدن الغد ) سيدتي:

يحقق الأطفال العديد من مراحل النمو خلال السنة الأولى من حياتهم، من أهم وأبرز معالم التطور البدني هو وضعية الجلوس، عادة ما يكون معظم الأطفال قادرين على الجلوس بدعم مبكر خلال فترة الرضاعة، ومع ذلك، فآن الجلوس في وضعية الجلوس يتطلب مهارة كبيرة، مما يشير إلى أن الطفل مستعد
كشفت الدكتورة إيمان عبد العظيم استشارية الأطفال عن عمر الجلوس عند الأطفال، والإشارات إلى الاستعداد للدخول في تشجيعهم، ومتى يجب أن نشعر بأن نشجعهم.

متى يجلس الطفل بمفرده؟

جلوس الاطفال

متي يجلس الأطفال بمفردهم 

يمكن للأطفال الجلوس بدون دعم في عمر ستة أشهر والجلوس في وضع الجلوس بمفردهم قبل تسعة أشهر، سيحقق الطفل عدة معالم قبل هذه القدرة، يشير تحقيق معالم التطور البدني الأخرى في مختلف الأعمار إلى أن الطفل سيتعلم تدريجياً كيفية الجلوس.

دلائل على أن طفلك مستعد لبدء الجلوس

  • في عمر شهرين: رفع الرأس للأعلى واستخدام الذراعين لدفع الأرض عندما تكون على البطن.
  • أربعة أشهر: يحمل الرأس دون دعم وقد يتدحرج من البطن إلى الخلف.
  • ستة أشهر: يتدحرج في كلا الاتجاهين ويجلس بدون دعم.
  • تسعة أشهر: يقف أثناء حمل الأشياء ويمكنه الجلوس.

كيف يساعد الجلوس في نمو طفلك؟

تتطلب عملية الجلوس تفاعلاً معقداً بين دماغ طفلك وأعصابه وعضلاته ومفاصله للسماح لهم بموازنة الجسم في هذا الوضع لذا، يجلس وتستعد العضلات والعظام والمفاصل للتنمية، مثل الزحف والوقوف والمشي.
أشارت الأبحاث إلى أن الجلوس يتطلب تحكماً معقداً في الوضع من قبل الجهاز العصبي المركزي، يمكن أن تشير القدرة على اتخاذ وضعية الجلوس إلى نضج مناطق ووظائف الدماغ والعمود الفقري، يعتبر الدماغ الناضج أمراً حيوياً لتحقيق المعالم التنموية الأخرى. وبالتالي، فإن القدرة الصحية على الجلوس قد تؤثر أيضاً على القدرات الأخرى، بما في ذلك القدرات غير الجسدية، مثل النمو والتطور المعرفي.

كيف تعلم الأطفال الجلوس؟

  • يمكن للوالدين دعم وتشجيع القدرات الجسدية للطفل، مثل الجلوس، في الوقت المحدد.
  • شجّعي تمارين البطن: وقت الاستلقاء على البطن هو أحد أقدم التمارين لطفلك، يساعد على تقوية عضلات ظهر طفلك وكتفه وعضلاته الأساسية، يمكن أن يساعد وقت البطن طفلك على تحقيق المعالم الرئيسية، مثل التدحرج والجلوس والزحف والوقوف والمشي، في الوقت المناسب.
  • ادعمي ظهر طفلك: يمكن جعل الأطفال يجلسون بدعم من سن أربعة أشهر، امنحيهم الكثير من وقت الجلوس من خلال دعم ظهورهم، يمكنك وضع الألعاب حول طفلك أو القراءة له للحفاظ على مشاركته خلال هذا الوقت.
  • دعي طفلك يجلس: شجعي الطفل البالغ من العمر ستة أشهر على الجلوس دون دعم لبضع دقائق كل يوم، قد يؤدي الجلوس دون دعم إلى تقوية عضلاتهم، ضعي طفلك على الأرض ويداه أمام رجليه سيساعدهم ذلك على استخدام أذرعهم وأرجلهم لتحقيق التوازن، يمكنك وضع بعض الألعاب حوله سيتعلم طفلك موازنة الجسم أثناء محاولته الإمساك بالألعاب.

الاحتياطات الواجب اتخاذها عند مساعدة طفلك على الجلوس

يمكن أن تساعد الاحتياطات التالية في جعل الطفل في وضع الجلوس تجربة أكثر أماناً للصغير.
ابقي بالقرب من طفلك عندما يبدأ في اتخاذ وضعية الجلوس؛ لأنه قد يكون متذبذباً في البداية وقد يحتاج إلى دعم.
يمكنك وضع الطفل على سطح ناعم، مثل الفراش، أو وضع الوسائد حوله، يمكن أن تعزلي سقوطه خلال المرحلة الأولية.
لا تتركوا الطفل من دون رقابة حتى لو كان لديه الدعم الكافي من كرسي مرتفع.
تجنبي استخدام أجهزة الجلوس مثل الكرسي أو السرير لأنها قد لا توفر الدعم الكافي وقد تكون أيضاً غير آمنة، من الأفضل للطفل أن يتدرب على الجلوس على الأرض.

ماذا لو لم يجلس الطفل؟

يختلف كل طفل عن الآخر وقد يحقق مراحل نموه في عمر مختلف قليلاً إذا لم يتخذ طفلك وضعية الجلوس في سن تسعة أشهر، انتظري لمدة شهر إذا لم يصل طفلك إلى المرحلة الأساسية بحلول الشهر العاشر، يمكنك استشارة الطبيب.

ما هي المرحلة التي تأتي بعد الجلوس؟

الجسم الطفل

يبدأ طفلك بالوقوف 

  • الزحف على الأرض والانطلاق
  •  الوقوف
  • الوقوف بدون دعم
  • المشي أثناء دعم الأشياء 
  • المشي من دون دعم

تعد القدرة على اتخاذ وضعية الجلوس علامة فارقة بالنسبة للطفل يساعد في تطوير الأنشطة. إذا كان يستطع طفلك الوصول إلى وضعية الجلوس والاستقبال، فلا تترددي في التحدث إلى الطبيب.