يمانية

عدن ( عدن الغد ) شعر /بلال الصوفي:

هي من صفا منها الفضاء وراقا

وشموخها هو والنجوم تلاقى

ما في البرية من يساوي مجدها

إي والذي جعل الطباق طباقا

هي عفة وطهارة وشهامة

هي حكمة سادت بها الآفاقا

هي درة مكنونة ومصونة

في كل حين تزرع الأخلاقا

ماذا وبلقيس العظيمة أمها

من خير من ملك الوجود وساقا

لم تبلغ الدنيا لما بلغت له

بل لن تطاول مجدها إطلاقا

من نسل أروى من سلالة تبع

من رشدها غي الوجود أفاقا

الصبح يولد من مطالع طهرها

ويزيد من أنوارها إشراقا

هي وحدها الشرف الرفيع له حوت

بل حققته على المدى إحقاقا

يمنية فاقت شموخ جبال بلادها

عزا ويغرق بأسها إغراقا

لو ذاب في البحر الأجاج نقاؤها

لغدا شرابا سائغا رقراقا

الطهر دوما والعفاف لباسها

وبدونه لا تقبل الأذواقا

تأبى الخيانة والشذوذ وإنها

صارت ومريم في العفاف رفاقا

هي هيبة تعلو النجوم وتمتطي

ظهر الثريا كي تتم سباقا

لا بنت سوء أو بغي أمها

والطهر منها قد غدا دفاقا

لا تقترب منها فتلك خطورة

بالموت تلحق من أتى إلحاقا

إبحث لنفسك عن مكان آخر

مالم ستحرق حينها إحراقا

يمنية لا تبتغي خلق الخنا

بل أغلقت أبوابه إغلاقا

إبليس خاب وما استطاع يضلها

إذ أرهقته بطهرها إرهاقا

لو وزعت في الكون هذا طهرها

لكفى الوجود ومن عليه وفاقا

لن تقدر الكلمات تحصي فضلها

ولئن غدا وجه السما أوراقا

لو سلطت في الليل بعض صفاءها

لغدا صباحا مشرقا براقا