تعزيزات عسكرية لتأمين الخط الدولي في مأرب

(عدن الغد) متابعات

دفعت القوات الحكومية في محافظة مأرب بتعزيزات عسكرية لتأمين الخط الدولي من العناصر التخريبية وقُطّاع الطرق.

وأوضحت المصادر أن قوات من 'اللواء الثاني حماية طرق' تم الدفع بها لحماية الخط الدولي بعد تعرّض المسافرين لعمليات نهب وسلب مستمرة.

وكان عدد من سائقي مقطورات المشتقات النفطية قد نفذوا إضرابا شاملا؛ احتجاجا على مقتل زميل لهم برصاص مسلحين في صحراء 'الرُوَيْك' قبل أيام .

وطالب مسافرون الجهات المعنية بضرورة تأمين الخط الدولي، وردع أعمال التقطّع والتخريب.
إلى ذلك، وجّهت الحكومة قيادة وزارتي الدفاع والداخلية والسلطة المحلية في مأرب باتخاذ الإجراءات الرادعة ضد الأعمال التخريبية بالمحافظة.

وشدد رئيس الحكومة، معين عبدالملك، خلال مهاتفة محافظ مأرب، اللواء سلطان العرادة، على ضرورة اتخاذ كل الإجراءات القانونية ضد المتورّطين بالاعتداء على مقطورات الغاز في منطقة 'العرقين'، وضمان عدم تكرارها.

كما دعا المنظمات الأممية والدولية إلى مساندة جهود السلطة المحلية في إغاثة النازحين والمدنيين، مشيراً إلى أن هجمات الحوثيين تحدٍ لجهود السلام، وتعمقُ الكارثةَ الإنسانية.