نائب رئيس الجمهورية يلتقي السفير البريطاني لدى اليمن بمناسبة انتهاء فترة عمله

الرياض(عدن الغد) سبأ:

التقى نائب رئيس الجمهورية الفريق الركن علي محسن صالح، اليوم الأربعاء، بسفير المملكة المتحدة لدى بلادنا السفير مايكل آرون بمناسبة انتهاء فترة عمله.

وعبر نائب الرئيس عن تقديره لجهود السفير مايكل خلال فترة عمله سفيراً لبريطانيا لدى بلادنا، متمنياً له التوفيق في مهامه المستقبلية.

ونوه نائب رئيس الجمهورية إلى مستوى العلاقات الثنائية بين بلادنا والمملكة المتحدة، والدور البريطاني المساند للشرعية والداعم لليمن واليمنيين في شتى المجالات.

وتطرق نائب الرئيس، في اللقاء، إلى المستجدات الميدانية والسياسية وما أبدته الشرعية من مرونة تجاه الجهود الأممية في إحلال السلام والتوصل إلى حل سياسي شامل، في وقت انتهجت ميليشيا الحوثي الانقلابية وبدعم من إيران سياسة العنف والإرهاب واستمرار التصعيد الحوثي الإجرامي على مدن يمنية وإطلاق صواريخ وطائرات باليستية تجاه الأشقاء في المملكة العربية السعودية.

وأكد نائب رئيس الجمهورية بأن مسؤولية المجتمع الدولي تتضاعف تجاه هذا التعنت الحوثي، وتقتضي مضاعفة الضغط الدولي على هذه الجماعة الانقلابية من أجل إحلال السلام وإنهاء معاناة اليمنيين وحل مشكلة خزان صافر التي باتت ورقة أخرى يخاطر بها الحوثيون لابتزاز العالم دون حساب للعواقب الوخيمة على بلادنا والبيئة البحرية ككل.

كما أكد حرص القيادة السياسية بقيادة فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية، على استكمال تنفيذ اتفاق الرياض والعمل على التخفيف من معاناة شعبنا التي تسبب بها الانقلاب الحوثي الإيراني وحرص الشرعية على وحدة صف كل القوى الوطنية المناوئة لمشروع الانقلاب الحوثي الإيراني.

وأشار نائب الرئيس إلى أن ميلشيا الحوثي الانقلابية الإيرانية استغلت اتفاق استوكهولم استغلالاً سيئاً ولم تنفذ منه شيئاً بل على العكس اتخذته فرصة لتأمين نفسها بغطاء أممي للتصعيد في مأرب ضد النازحين والمشردين الذين هم ضحايا تلك الميليشيا الإرهابية.

من جانبه عبر السفير البريطاني عن شكره لما لمسه من تعاون وتسهيل لمهامه خلال فترة عمله سفيراً لدى اليمن، مشيداً بتعاون وجهود الحكومة في إحلال السلام وتعاطيها الإيجابي مع مختلف المساعي الرامية لذلك.