الهيئة العامة لحماية البيئة بشبوة تصدر بياناً صحفياً حول ما نشر من انتشار للسرطان في المصينعة

شبوه( عدن الغد) خاص

 

أصدرت الهيئة العامة لحماية البيئة بمحافظة شبوة بيان صحفي حول ما نشر مؤخراً من تقارير تليفزيونية وبعض المنشورات على مواقع التواصل الإجتماعي والتي تحدثت عن انتشار مرض السرطان في منطقة المصينعة بمديرية الصعيد.

 وأكد البيان بأن الهيئة وضعت مشكلة(تلوث مصادر المياه، ودراسة أسباب انتشار الأمراض المستعصية كالسرطان والكلى في عموم المحافظة )من ضمن خططها القادمة،منوهاً بأنه لقي قبولاً وترحيباً من محافظ المحافظة محمد صالح بن عديو عند تقديمها له في أول لقاء وأبدى استعداده بتذليل الصعاب وتقديم اللازم.

وأشار البيان بأن المحافظ وجه بالعمل على إجراء الدراسات والرفع بالمقترحات لوضع الحلول للمشاكل البيئية التي تعاني منها المحافظة،مضيفاً بأنه منذ بداية العام الجاري 2021م بدأت الهيئة العمل والبحث في هذا الموضوع والتقت بالدكتور علي يسلم باوهال نائب مدير مركز الأورام للحصول على المعلومات اللازمة والمديريات الأكثر تضررا للبدء بها.

ونوه البيان بأنه بعد التواصل مع عدة مختصين واستعراض تجارب مناطق ودول أخرى، وصلت الهيئة إلى إعداد خطة عمل وتصور على تنفيذ مشروع *(جيو- بيئي)* والذي يتضمن مسح شامل للمنطقة بمشاركة دكاترة ومختصين واستخدام الأجهزة وأخذ العينات من المنطقة وإرسالها إلى الخارج لإجراء الفحوصات اللازمة لها،مؤكداً بأنه 
سيتم طرح المشروع على طاولة محافظ المحافظة في الأيام القليلة القادمة.