بحضور قيادات المجلس الانتقالي وقيادات عسكرية وأمنية.. تأبين فقيد الوطن العميد الحوتري بالعاصمة عدن

عدن(عدن الغد)خاص:

وسط حضور رسمي وشعبي يتقدمهم الأستاذ فضل الجعدي نائب الأمين العام لهيئة رئاسة المجلس الانتقالي وبحضور عدد من اعضاء هيئة رئاسة المجلس الانتقالي والجميعة الوطنية وقيادات عسكرية وأمنية شهدت قاعة سبأ بخور مكسر بالعاصمة عدن صباح اليوم الاربعاء حفل تأبين فقيد الوطن العميد عبدالله احمد الحوتري رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي محافظة أبين سابقا ومستشار الامين العام لهيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، الذي يعد واحدا من الرعيل الاول لثورة 14 اكتوبر المجيدة وأحد الثوار الذين شاركوا في العديد من المعارك ابرزها معركة تحرير العاصمة عدن  .

الحفل التأبيني الذي احتضنته العاصمة عدن وبرعاية خاصة من القائد اللواء عيدروس قاسم الزبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، الذي ابتدأ بأي من الذكر الحكيم والنشيد الوطني الجنوبي القى نجل الفقيد سالم عبدالله الحوتري كلمه عبر من خلالها عن شكره لهذا الحشد الذي يأبن فيها الوالد المناضل العميد عبدالله الحوتري والذي يعد واحدا من الذين كان له الدور الكبير في العمل السياسي والنضالي وأحد الشخصيات الاجتماعية التي كان لها ثقلها في إصلاح ذات البين وأحد رجال قبيلة المراقشة .
شاكرا قيادة المجلس الانتقالي  على قيامها بهذا الحفل التأبيني وجميع وممثلي الاحزاب والقادة العسكريين لهذا  الحضور في تأبين فقيد الوطن الشيخ عبدالله الحوتري .

كما القيت كلمة المجلس الانتقالي القاها الاستاذ فضل الجعدي نائب الامين العام لهيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي الذي نقل في مستهلها تحيات القائد عيدروس الزبيدي رئيس المجلس الانتقالي تعازيه إلى اسرة وذوي الفقيد عبدالله الحوتري لهذه الفعالية التي تقام تأبينا للفقيد عبدالله الحوتري الرئيس الاسبق للقيادة المحلية بمحافظة ابين ومستشار الامين العام ، واحدا رموز النضال التحرري الذي جسد قولا وفعلا اخلاقيات المناضل الصلب في احلك المراحل التي خاضها شعب الجنوب الابي في مسارات كفاحية لانتصار القضية الجنوبية العادلة ، مشيرا الى سيرة الفقيد العطرة وتجربته السياسية والتنظيمية ، فقد كان من ضمن القادة العسكريين الذين لحقهم الضم بعد صيف 1994م وسجلوا مواقف مشرفه في الدفاع عن الجنوب .،فلقد خسرنا برحيله قائدا عسكريا وسياسيا محنكا ثابت المواقف والراي ، وكان دوما في مقدمة طليعة الفعل الثوري والمقاوم الرافض لكل اشكال الاستبداد والاحتلال .
قائلا: تاتي هذه المناسبة التأبينية وشعب الجنوب يشهد انجازات عديدة في مضامين الانتصار للقضية واستعادة الدولة ،في ظل قوى تحلم باحتلال الجنوب والهيمنة عليه ، وهو الامر الذي لم نسمح له وسندافع عنه .

إلى ذلك القى الاستاذ محمد احمد الشقي رئيس الهيئة التنفيذية لأنتقالي أبين كلمة عبر من خلالها بهذه اللحظة المهيبة بتأبين وأحد من رموز وقادة النضال الجنوبي ومؤسسي المجلس الانتقالي الجنوبي المغفور له الشيخ عبدالله الحوتري ، اننا نقف اجلالا واكبار بكل المواقف الوطنية الذي سجلها الفقيد الشيخ عبدالله الحوتري في مضمار نضال شعبنا الجنوبي ومسيرته الكفاحية من اجل استعادة دولته الجنوبية المستقلة على كامل ترابها وحدوده من المهرة إلى باب المندب .
لقد كان الفقيد الحوتري طيب الله ثراه من الرواد الاوائل الذين حملوا لواء النضال السلمي للحراك السلمي منذ انطلاقه وعقب وتفويض المجلس الانتقالي .لقد واكبت قيادة المجلس الانتقالي التي يقف على راسها فقيدنا مرحلة التأسيس لعمل المجلس الانتقالي وهي المرحلة الاصعب والتي تتطلب جهودا مضاعفة وعمل سياسي وخاصة ما تمر به أبين من تعقيدات واوضاع وظروف غير عادية جعلت مهمة العمل والانجاز بالغة الصعوبة ، ولكن مع هذا انجز الكثير .
لقد اسس فقيدنا وزملائه في قيادة الانتقالي أبين الصرح والمدماك، ولهم منا كل التقدير والثناء .

كما القيت في الحفل العديد من الكلمات من قبل  حزب رابطة ابناء الجنوب وشخصيات سياسية اكدت عن سيرة الفقيد العطرة منذ نعومة اظافره التي تحلى بسيرة حسنة انصفت بالشجاعة والاقدام والتضحية وحب والوطن ، بالاضافة الى كونه شخصية عسكرية تمتاز بالحنكة والاقدام ،كما أشادت الكلمات إلى دور الفقيد منذ تأسيس الحراك الجنوبي، شارك في معركة تحرير العاصمة عدن عندما اعلنت مليشيات الحوثيين وصالح غزو الجنوب في العام 2015م ، حيث تعرض حينها للاصابة ، يعد شخصية وطنية بارزة بالاضافة الى كونه شخصية اجتماعية وقبلية لها ثقلها الاجتماعي بين اوساط القبائل بالمحافظة .


*من عبدالرقيب السنيدي