بإشراف السلطة المحلية والانتقالي.. مبادرة لوضع دفاعات أمام السيول  تحمي سد سبأ من الانهيار 

ردفان (عدن الغد) خاص :

جرت، صباح اليوم الاحد أمام سد سبأ الزراعي مبادرة عمل أطلقتها  الجهات المسؤولة في مديرية ردفان من خلال وضع دفاعات تهدف إلى حماية سد سبأ التاريخي وإعادة مجرى  السيول إلى اتجاهها السابق.

 

 وتمت هذه المبادرة بإشراف السلطة المحلية ممثلة بالمدير العام الشيخ فضل عبدالله احمد، وقيادة المجلس الانتقالي في المديرية برئاسة محمود عبدالكريم ونائبه ياسر محمود ومدير مكتب قائد اللواء الخامس محمود سيف ونائب مدير الزراعة ناصر الحفار ومستشار قائد اللواء الخامس عبدالفتاح مقبل ، عبر الاستعانة بشيول لتوفير مساحة السيول وعمل دفاعات  . 

 

تأتي هذه المبادرة التي أطلقتها الجهات المسؤولة نتيجة الاضرار التي الحقتها السيول بسد سبأ  والأراضي الزراعية المحيطة بهذه المنشأة الحيوية التي تغذي عدد من الفدانات الزراعية ويستفيد منها  عدد من المزارعين في المناطق المستفيدة عبر الوادي الممتد من قرى الحبيلين إلى مديرية الملاح

 

هذا وكانت قوة  السيول القادمة من اتجاه توّنة قد أخذت منحى آخر   بعيدا عن مجرى   السيول السابقة واندفعت  باتجاه مواقع خلفية للسد  وجرفت الأراضي الزراعية والطرقات المؤدية إلى بعض المناطق  وباتت البنية التحتية للسد مهددة بالانجراف

 

وطالب مدير عام ردفان أثناء نزوله إلى المواقع المتضررة، طالب من المواطنين في المناطق المستفيدة  من هذه المنشأة التعاون مع السلطة المحلية من أجل الحفاظ على هذه المنشأة وحماية ما تبقى منها من الانجراف