سياسي يمني يستنكر حملات التشويه ضد رئيس مجلس النواب

((عدن الغد)): خاص

 

علق السياسي اليمني "أسامة العمري" على حملات التشويه ضد رئيس مجلس النواب"سلطان البركاني"

 

 

وكتب العمري منشورا له على حائط صفحته الرسمية فيسبوك:

بعض الإعلاميين يصطادون بالماء العكر ذلك لانهم مفلسين و مسيرين لا يفقهون مما يقولون بشيء.

 

 

واضاف في منشوره:

فقد اُضلت عقولهم و أَعمئ الله على ابصارهم واصم علئ اسماعهم وجعل على قلوبهم غشاوة ، ومن ضلالهم انهم لم يميزوا بين مهام رئيس مجلس النواب و وزير الدفاع و نائب رئيس الجمهورية.

فمن مهام وزير الدفاع ياخبرة هي تفقد الجبهات ورسم الخطط الدفاعية او الهجومية، وكذلك هيئة رئاسة الأركان وهذه المؤسسات مناط بإدارتها و الموكله من الرئيس عبدربه منصور هادي لنائبه.

 

وأكد السياسي " اسامة العمري"

اما الشيخ سلطان سعيد البركاني رئيس مجلس النواب اليمني، فهو سلطة تشريعية تسن القوانين و توافق على الاتفاقيات الإقليمية والدولية بما لا يتعارض مع الدستور اليمني.

فافهموا يامفلسين ويامرجفين في الأرض، الاولى منكم ان تكونوا بمقدمة الجبهات لنقل وقائع المعارك من ارض المعركة لان مهمتكم كإعلاميين ان تكونوا حاضرين في الميدان وبمقدمة الجبهات لتنقلوا الوقائع بشكل مباشرة احتراماً لمهنيتكم.

 

موضحاً أن الفيديو الذي نشر للوالد الشيخ سلطان سعيد البركاني حفظه الله ورعاه في عام ٢٠١٨ اثبت انه رجل لكل المواقف ورغم الهموم الوطنية التي يحملها الإ انه ومع ذلك لا ينسى دوره لأسرته ومجتمعه.

واقراوا سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم والصحابة كيف كانوا في الحرب و السلم، وكيف كانوا يشاركوا افراد مجتمعهم و اسرهم كل افراحهم، فأين انتم يامن لا تفقهون شيئاً ؟

 

 

قائلاً في نهاية منشوره:

كان الاجدر بكم ان تفرغوا انفسكم لوحدة الصف وليس لتتبع خصوصيات الاخرين.