مدير مديرية البريقة في لقاء مع عدن الغد: نفذنا وننفذ عدداً من المشاريع الاستثمارية

((عدن الغد)): حاوره/ عارف الضرغام ت/ محمد عوض

 

 

 

التقت صحيفة "عدن الغد" القاضي فهمان عطيري مدير عام مديرية البريقة وأجرت معه حوار الذي تطرق للعديد من القضايا الاستثمارية والمجتمعية والهموم والمصاعب والمعالجات، وكانت نتيجة هذا الحوار على النحو الآتي:

مشاريع استثمارية:

وجهنا سؤالاً للقاضي فهمان عطيري عن المشاريع الاستثمارية في مديرية البريقة فقال:

لدينا العديد من المشاريع الاستثمارية في المديرية لهذا العام منها:

بناء فصول في روضة الشموع، باعتبار أن المبنى قديم، لذا كان من الضروري ترميمه وبناء فصول إضافية.

إضافة فصول دراسية في مدرسة بئر أحمد .

كذلك إضافة فصول في مدرسة في الحسوة

تأهيل ملعب نادي الجزيرة في منطقة صلاح الدين.

بناء سوق لبيع السمك في منطقة صلاح الدين/ إعادة تأهيل/.

ترميم مجمع صحي في صلاح الدين، إضافة إلى تسوير المبنى وبناء غرف إضافية.

بناء سوق في البريقة المدينة القديمة وذلك لوجود مساحة فيها أكشاك، سيتم بناء السوق بالحجر ليستفيد منه المواطنون وكذلك السلطة المحلية.

ترميم مجمع صحي في منطقة بئر أحمد.

تنفيذ مشروع تقوية إمدادات المياه في منطقة بئر أحمد القلوعة، بسبب ضعف ضخ المياه.

لدينا مشاريع لتصريف مياه الأمطار.

إعادة تأهيل مظلات بعض المدارس.

مشروع كبس منطقة في الحسوة تتراكم فيها مياه الأمطار بجانب مبنى مدرسة ومجمع صحي.

مشروع إنارة مدينة البريقة بتبديل التالف ببديل.

تسوير أرضية في الحسوة لبناء مدرسة.

ترميم المجمع الإداري للمديرية.

ترميم وإعادة تأهيل بريدي البريقة والشعب.

تجهيز مطبخ في مدينة الشعب لتموين شرطة البريقة والشعب وعمران.

تجهيز مركز الشؤون الاجتماعية منطقة الفردوس بناء الدور الثاني واستكمال التجهيزات.

تجهيز إنارة وتشجير مركز الأحداث في منطقة المهرام.

تقديم مساعدة مالية لتحسين الصرف الصحي.

العمل على وضع أجهزة تصوير كاميرات مراقبة في البريقة والمتنزهات مثل ساحل كود النمر.

تنفيذ مشاريع رصف وسفلتة طرقات في السي كلاس والحسوة.

إعادة تأهيل وبناء خزان مياه ثالث في جبل البريقة.

تنفيذ مشروع مجاري بدعم منظمة كير في منطقة الشعب.

جهزنا مركز التوليد بجانب المجمع الصحي وهو من أفضل المراكز في المحافظة.

 

إحالة مسؤولي المياه في المديرية للتحقيق:

وحول شكوى مواطني المديرية من عدم وصول المياه إليهم قال القاضي فهمان عطيري مدير مديرية البريقة:

فعلاً.. لمسنا منذ أن تولينا قيادة المديرية عدم وصول إمدادات المياه إلى مناطق عديدة من المديرية منها مدينة البريقة وأطراف المدينة الهيئة والزحف الأحمر ومنطقة العشوائي وغيرها.. وعند نزولنا الميداني لتفقد منشآت المياه في المديرية وجدنا إهمالا كبيرا أدى إلى عدم وصول إمدادات المياه إلى مناطق المديرية، فقمنا بوضع المحافظ في الصورة وأحلنا مسؤول مؤسسة المياه ومسؤول المولدات ومسؤول الشبكات والتوزيع في المديرية للتحقيق، وجلسنا مع مدير المؤسسة المحلية للمياه بحضور المحافظ، وتم العمل على وضع بعض المعالجات والحلول وقدمنا الدعم المادي في ذلك، ولكننا حتى الآن لم نصل إلى الحد المطلوب من الحلول والمعالجات.

 

الربط العشوائي والمعالجات:

ويواصل مدير المديرية حديثه للصحيفة معرجا على الربط العشوائي سواء للمياه أو الكهرباء قائلا:

نفذنا حملة حملة للقضاء على الربط العشوائي للمياه والكهرباء، ولكننا واجهتنا حالات إنسانية، وأن عملية الربط العشوائي شملت مساكن كثيرة تمتلئ بالأسر، فما الذي سيحدث لو قمنا بقطع المياه والكهرباء عنهم، ستحدث مأساة إنسانية، ولكن وصلنا إلى حل مع مدراء عموم المديرية على أن يعطى للمواطنين فرصة لإدخال عدادات، وبعد العيد سننفذ الحملة على كل المخالفين بعد إعطائهم الفرصة لإدخال عدادات والاستفادة من هذا القرار.

 

كورنيش مفتوح ومشاريع استثمارية:

وعن أوضاع الشواطئ في المديرية قال مدير عام المديرية:

هناك اتفاق مع المحافظ للاستفادة من شواطئ مديرية البريقة وتنظيمها ووضع لمحات جمالية عليها عبر تنفيذ مشاريع استثمارية كتنفيذ كورنيش مفتوح لمرتادي الشواطئ حتى يتمكن المواطنون من التنزه بكل حرية وبناء بوفيات تتوفر فيها جميع الخدمات من مأكولات ومشروبات واحتياجات بحرية ودورات مياه وغيرها من الخدمات مع مراعاة عدم إغلاق الشواطئ أمام الزوار.

 

البناء العشوائي:

 

وعن البناء العشوائي الذي شهدته وتشهده مديرية البريقة قال:

نحن نعاني من البناء العشوائي منذ ما قبل الحرب وتواصله في فترة ما بعد الحرب، وهذا الأمر موجود في كل المديريات وله أسبابه في ظل احتياجات الناس للسكن وعدم وجود مشاريع سكنية، وللحد من البناء العشوائي اتخذنا قراراً بعدم دخول مواد البناء إلى مدينة البريقة إلا بتراخيص رسمية.

 

استثمار الشباب:

كان هناك بند لدعم الشباب في المديرية من خلال إقامة الفعاليات والأنشطة والمسابقات الرياضية والثقافية، إلا أنه للأسف تم إغلاق هذا البند، وأنا تواصلت مع الأخ المحافظ لإعادة فتح هذا البند ليستفيد منه الشباب، وقد واجهنا إحراجات مع منسقي ومنفذي المسابقات الشبابية لعدم وجود هذا البند في ميزانية السلطة المحلية، ولكن سنبذل جهدنا لإعادة فتح هذا البند وإعطاء الشباب الفرصة للمشاركة وإقامة فعالياتهم وأنشطتهم الرياضية والثقافية.

 

العلاقة مع الأجهزة الأمنية:

 وقال إن علاقة قيادة المديرية بالأجهزة الأمنية قوية سواء مع قيادة الحزام الأمني أو قيادة الدعم والإسناد، وهناك أرضيتان للشرطة والبريد في مدينة الصالح تم البسط عليهما، سيتم قريباً إعادتهما وبناؤهما.

 

معالجة قضايا المجتمع:

في ظل توقف القضاء والنيابات عن عملها كيف تواجه السلطة قضايا المجتمع ومشاكله؟

قال: قضايا الأسرة نحلها ودياً عن طريق اللجان المجتمعية والشخصيات الاجتماعية والوجاهات والأعيان، أما القضايا الجنائية والقضايا الكبيرة يتم إشراك الحزام الأمني، وإدارة الأمن، والدعم والإسناد للتدخل فيها.

 

معالجات وتوجيهات:

عالجنا قضايا ارتفاع أسعار الروتي والشاي والمطاعم واللحوم.

أنزلنا تعميماً لأئمة المساجد بتوعية المواطنين بمنع توصيل المياه والكهرباء عشوائياً.

وضعنا لوحات إرشادية بعدم النزول إلى البحر للسباحة في ظل موسم الرياح.

ضبطنا عملية توزيع اسطوانات الغاز وتحديد سعره.

منعنا إطلاق النار في الأعراس والمناسبات المختلفة.

منعنا التسول في الشوارع والطرقات.

منعنا المشايخ وعقال الحارات من استخدام أختامهم لبيع وشراء الأراضي.

شكلنا لجنة للقيام بحملة على محلات معامل تحليل المياه.

عملنا حملة وقاية بشأن وباء كورونا.

 

المحافظ لم يقصر في دعمنا:

وفي ختام هذا اللقاء وجه القاضي فهمان عطيري مدير مديرية البريقة شكره الجزيل للأستاذ أحمد حامد لملس محافظ محافظة عدن على دعمه اللامحدود لقيادة المديرية وتذليله الصعاب التي تواجهها والتجاوب الإيجابي مع قضايا ومشاكل وهموم المديرية مشيراً إلى أنه لم يقصر في تقديم الدعم اللازم.