مصادر تكشف عن قيمة الأموال مقابل تسوية أزمة السفينة العالقة مع مصر

(عدن الغد) وكالات:

كشفت وكالة الأنباء الروسية "تاس" عن القيمة المحتملة للتسوية بين قناة السويس وسفينة "إيفر غيفن"، التي تسببت في إغلاق قناة السويس في شهر مارس الماضي.

وأوضحت الوكالة نقلا عن مصادر: "تمكنت هيئة قناة السويس والشركة المسؤولة عن سفينة الحاويات إيفر جيفن، التي تسببت في قطع القناة في مارس، من حل الأزمة باتفاق متبادل بعد ثلاثة أشهر من المفاوضات الصعبة".

وتابعت: "وأكدت مصادر يوم الأربعاء أن الطرفين اتفقا على تعويض مالي قدره 540 مليون دولار، منها 240 مليونا في المرحلة الأولى، والباقي 300 مليون. سيتم دفعها على أقساط في غضون عام، وستتلقى القناة أيضا زورقا حديثا".

يذكر أن إدارة القناة طالبت بتعويض قدره 916 مليون دولار من مالك السفينة عن الأضرار التي لحقت بها، وكذلك تكاليف إخراج سفينة الحاويات من الجنوح. ووافقت الإدارة في مايو على خفض المبلغ إلى 550 مليون دولار، وطوال هذا الوقت كانت السفينة قيد الحجز في منطقة البحيرات في القناة.