د. حميدة زيد : نعمل لخدمة مجتمعنا بظروف صعبة ولا زلنا نقدم وهناك أسر أشد فقراً بحاجه الى التغذية والعلاج

كتب / محمد عوض

الدكتورة حميدة زيد اخصائية نساء توليد مدير عام الصحة الانجابية في المحافظات المحررة في ديوان الوزارة

حيث قالت في تصريح لصحيفة "عدن الغد" : كإنسانه كدكتوره ومن خلال معاينتي لكثير من الأسر لحالاتهم الانسانية هناك حالات صعبة نتيجه تدهور المستوى المعيشي الذي تعيشه بعض الاسر في عدن واليمن نتيجه الحروب وتاخير الرواتب وارتفاع الأسعار في المواد الغذائية ومنها أيضا الادوية والتغذية وعدم مراعاة المحتاجين من كل الجهات ومن ذوي الخير والقائمين لحالات المحتاجين لما يحتاجونه وهذا ما نسعى الى ايجاده في أعمالنا الانسانية والخيرية تجاه المواطن والذي أدى لتدهور الوضع الصحي لافراد المجتمع وتدني مستوى الخدمات ومنها يعود الى تلك الاشكاليات التي اشرنا لها واهمها يعود الى عدم مستوى التغذية وعدم التنسيق وهو مهم للأم الحامل الذي ممكن ان يساعدنا أثناء الحمل لتخفيف معاناتها

واضافت : أما بالنسبة من جانب المرأة فهي الأساس في المجتمع هي الزوجة والام لذلك لابد من الاهتمام بها وخصوصا في مراحل الحمل واثناء فترة الولادة وحالة الوجع
وانجاب مولود سليم خالي من الأمراض وعلينا توفير الخدمات الصحية للمريض والمستلزمات الطبية في كل مرافق العمل الحكومية في كل المحافظات والمديريات كي نطمئن على صحة الام والمولود السليم وذلك بتوفير المواد الطبية والمستلزمات الدوائية لكل المرافق الصحيه كي يسهل لكل امرأة حامل تحصل على معايير طبية كاملة 

وتابعت الدكتورة حميدة في سياق تصريحها : أما بخصوص نشاطاتنا الخاصة احرص عل توفير الخدمة الصحية الانسانية للشريحة المهمشة وهم أشد فقرا وهم بحاجة الى الدعم والمواقف الانسانية نظراً لحالاتهم  الصحية ، حيث خصصت لهم يوم في الأسبوع في عيادتي يوم الاثنين يوم مجاني لمعالجتهم واقوم بواجبي وادعمهم بالادوية والعلاج  ومن مالي الخاص والحمد لله وهناك أناسا طيبين من اهالي الخير ومن الشخصيات يحاولون مد العون لهم  ولكن هذا كله لايكفي نحن نطالب الحكومة ممثله بالدكتو الوزير قاسم بحيبح وزير الصحة والسلطة المحلية ممثله بالاخ المحافظ احمد لملس ومحافظي المحافظات المحررة أن ينظروا لتلك الأسىر وتلك الحالات بعين من الرحمة في تلبيه مطالبنا لهم والاستجابة لدعوتنا في تقديم مايمكن تقديمه  للمراكز الصحية فهي تمر بظروف عصيبه ونحن نعمل ونقدم من جيوبنا ولن نستجدي أحد والحال صعب ، فنحن نواجه حالات صعبة، وتوصلنا حالات تحتاج اللقمه قبل العلاج وكل تلك الدعوات ونحن نناشد ولازلنا نصارع ونواجه والى متى ؟ فنحن بحاجه لمن يلتفت علينا فلابد من نظرة وأملنا كبير فيكم يااصحاب القلوب الرحيمة وياحكومة وجزاكم الله خيرا أيها المحسنين فارحموا مافي الارض يرحمكم مافي السماء والله العظيم هناك حالات تحتاج لكل حاجة وهناك أسر تواجه الولادة وهي بحاجة نظرتكم ورحمتكم