اجتماع للجنة الفرعية لتأهيل السجون بالمهرة يناقش إعادة تأهيل السجن المركزي والسجناء

(عدن الغد) خاص

 

ناقشت اللجنة الفرعية لتأهيل السجون بمحافظة المهرة، 
نائب مدير الأمن والشرطة - مدير البحث الجنائي العقيد أحمد علي رعفيت ، تأهيل السجناء نفسياً، وصحياً، وتعليمياً ودينياً وفنياً، بحضور وكيل نيابة الغيضة هاني صالح بلحاف نائب رئيس اللجنة، و
مدير عام مكتب الشؤون الاجتماعية والعمل الأستاذ فايز بلحاف، والأستاذة نوير كده من إدارة الدفاع الإجتماعي، ومدير إصلاحية السجون العقيد عارف احمد مصلح، ومدير عام التربية والتعليم الأستاذ سمير هراش، ومدير مستشفى الغيضة المركزي محسن بلحاف، ونائب مدير عام الأوقاف والإرشاد الأستاذ محمد احمد الشاوش. 

وأقر الاجتماع تكليف مكتب الشؤون الاجتماعية والعمل والدفاع الإجتماعي بتأهيل المساجين في مختلف الجوانب وإقامة دورات تدريبية في مجال التكييف والتبريد والكهرباء والسباكة وتوفير عدد من الاخصائيين الإجتماعية لهم. 

وأشار مدير السجن المركزي إلى ان السجن المركزي بحاجة الى مثل هذه الدورات التأهيلية وبناء عيادة صحية للمساجين ، لافتا إلى السجن يستوعب فقط 40 شخصا بينما يبلغ عدد السجناء أكثر من 200 بينهم نساء.

بينما أبدى مدير عام مكتب التربية والتعليم توفير فصول محو الأمية واستمرارية التعليم للمساجين وامتحاناهم عن بعد ، فيما أشار نائب مدير مكتب الأوقاف إلى القيام بعمل برامج توعوية وحلقات لحفظ القرآن الكريم "اسبوعية وشهرية" للسجناء. 

وخرج الاجتماع بتحديد اللجنة موعداً مع محافظ محافظة المهرة رئيس المجلس المحلي الأستاذ محمد علي ياسر وتكليف مكتب الشؤون الاجتماعية والدفاع الإجتماعي لحصر المستويات التعليمية والمدة المحكومية للمساجين ورفد السجن المركزي بعدد من الاخصائيين الإجتماعي و بناء وحده صحية داخل السجن المركزي وإعادة تأهيله.