عمان تتخطى الصومال و تتأهل إلى دوري مجموعات كأس العرب

(عدن الغد) متابعات

 

تأهل المنتخب العماني إلى دور المجموعات ببطولة كأس العرب FIFA قطر 2021™️بعدما حقق الفوز على المنتخب الصومالي مساء الأحد بهدفين لهدف في المباراة التي جمعت بينهما على ستاد جاسم بن حمد بنادي السد ضمن مباريات التصفيات المؤهلة للبطولة.
وبذلك ينضم العماني للمجموعة الأولى التي تجمع منتخبات قطر والعراق والفائز من البحرين والكويت.

وسجل أهداف اللقاء محسن الغساني في الدقيقة 12، وصلاح اليحيائي في الدقيقة 36 من ركلة جزاء لعمان بينما سجل للصومال أبل جيجلي في الدقيقة 55 من عمر المباراة.
واتسمت البداية بالندية بين الفريقين وهو ما تسبب في ندرة الهجمات الخطرة، وجاءت أولى الهجمات في الدقيقة التاسعة لصالح المنتخب العماني عندما مرر محسن الغساني كرة بينية رائعة ضربت دفاعات الصومال ووصلت إلى عبد العزيز المقبالي الذي سددها أعلى الحارس والمرمى فارغ، لترتد عن العارضة في أخطر هجمات البداية.

ونجح المنتخب العماني في تسجيل هدف التقدم في الدقيقة 12 من المباراة عن طريق محسن الغساني من متابعة لتسديدة قوية لعبد العزيز المقبالي من على حدود منطقة الجزاء، ارتدت من يد الحارس لتجد الغساني الذي وضعها في الشباك مسجلا هدف التقدم للأحمر العماني.


بعدها سيطر الأحمر العماني على مجريات اللقاء، واتضح مدى الفارق في الإمكانيات بين الفريقين؛ حيث اختفى المنتخب الصومالي هجوميا، واستحوذ العماني على الكرة بشكل كبير.

وفي الدقيقة 35 ارتكب مصطفى محمد حارس الصومال خطأ آخر حينما عرقل محسن الغساني وهو في حالة انفراد تام، ليحتسب حكم اللقاء ركلة جزاء سددها صلاح اليحيائي مسجلا الهدف الثاني للمنتخب العماني. ولم تشهد الدقائق المتبقية من عمر الشوط الأول خطورة تذكر على مرمى الفريقين لينتهي بتقدم العماني بهدفين دون رد.

وقام مدرب الصومال بالدفع باللاعب سيد موسى بدلا من حسين عبد الكريم مع بداية الشوط الثاني، وحاول الصومالي الدخول في أجواء المباراة، وفي الدقيقة 55 وعلى عكس سير اللقاء نجح المنتخب الصومالي من تسجيل هدف تقليص الفارق عن طريق ابل جيجلي من متابعة لكرة عرضية حولها بضربة رأس سكنت الشباك وسط غفوة دفاعية من لاعبي المنتخب العماني.

وبعد الهدف الصومالي قام فرانكو ايفانكوفيتش، مدرب الأحمر العماني، بإجراء عدة تغييرات بخروج عبد العزيز المقبالي وعبد العزيز الغيلاني ودفع بخالد الهاجري وأمجد الحارثي في الدقيقة 59.
واستمرت الندية بين كلا الفريقين على أمل إضافة المزيد من الأهداف، وأظهر المنتخب الصومالي ندية أفضل من الشوط الأول نوعا ما، إلا أن العماني كان الأخطر هجوميا، وأٌتيحت له أكثر من هجمة خطرة، لكنه لم يتمكن من ترجمتها الى أهداف لينتهي اللقاء بفوز الأحمر العماني بهدفين مقابل هدف.