إختتام دورة تدريبية متخصصة بالصحافة الصحية في عدن

عدن(عدن الغد)خاص:

اختتمت في العاصمة عدن عصر اليوم الخميس 17 يونيو الجاري فعاليات الدورة التدريبية الخاصة بـ  "الصحافة الصحية" والتي استهدفت 15 صحفي وصحفية من مختلف وسائل الإعلام، واستمرت لثلاثة أيام متتالية. 

 

وهدفت الدورة التدريبية إلى تطوير قدرات الصحفيين والصحفيات في المجالات الصحفية المتخصصة بشكل مهني وتخصصي، كالصحافة الصحية والطبية بهدف الإسهام في إكسابهم مهارات وأدوات تغطية الأزمات الصحية التي تشهدها اليمن، التي تعيش بحسب الأمم المتحدة أسوأ أزمة إنسانية في العالم في ظل استمرار الحرب للعام السابع على التوالي.. 

 

وارتكزت محاور اليوم التدريبي الثالث والأخير للدورة حول مهارات وأدوات التصوير الصحفي وإجراء المقابلات الصحافية وفق معايير الصحافة الصحية، وفنون وأساليب الكتابة الصحفية الإبداعية للقضايا الصحية والطبية، وقواعد الإنتاج الإعلامي للصحافة الصحية والطبية، وكيفية تقيم محتوى إعلامي صحي /طبي، والتعرف على نماذج انتاجات تقارير وقصص صحفية صحية من الوطن العربي.

 

وكانت مواضيع اليوم التدريبي الثاني تمحورت حول وباء المعلومات وتدقيق الحقائق والبحث المتقدم عبر الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي ومحاربة الشائعات والاخبار المضللة أثناء الأزمات الصحية وأدوات التحقق من المحتوى الرقمي الأخبار والصور والفيديوهات والمصادر وكيفية الوصول اليها والموارد المتاحة الخاصة والعامة وكيفية استخدامها.

 

في حين غطت مواضيع اليوم التدريبي الأول كمدخل عام للصحافة الصحية " النشأة – المفهوم – الأهمية"، والفرق بين الصحافة الصحية والصحافة العلمية ومجالات عمل الصحافة الصحية، والمصطلحات الطبية، ونشر الوعي والتثقيف الصحي، 

ومبادئ واخلاقيات الصحافة الصحية وخطوات إنتاج التقارير الصحفية المتخصصة للقضايا الصحية والطبية.. 

 

يذكر بأن الدورة التي درب فيها الصحفي بسام القاضي واحتضنتها قاعة المؤسسة الطبية الميدانية في عدن كانت من تنظيم مؤسسة الصحافة الإنسانية Hjf والمؤسسة الطبية الميدانية FMF ومؤسسة ميديا ساك للإعلام والتنمية MS لمدة 3 أيام متتالية من 15 - 17, يونيو 2021م والتي هدف من خلالها إلى نشر تعزيز  دور الصحافة الصحية كصحافة تخصصية نوعية معنية بتغطية الأزمات والقضايا الصحية المرتبطة بحياة الناس في حالات الطوارئ والأزمات والإنسانية وكذا المساهمة من خلال الإعلام  في نشر الوعي والتثقيف الصحي بين أفراد المجتمع المحلي.