اشتراكي تعز يحمل السلطة المحلية والأمنية مسؤولية حماية مدير الموارد المالية بالمحافظة

((عدن الغد)): خاص

حمل مصدر مسؤول في سكرتارية منظمة الحزب الاشتراكي اليمني بمحافظة تعز السلطة المحلية والأمنية مسؤولية حماية مدير عام الموارد المالية بالمحافظة الأستاذ علي راوح، والذي تعرض للتهديد بالتصفية الجسدية من مدير مكتب النقل المقال، محمد النقيب.

 

وعبر المصدر عن إدانته لما تعرض له مدير عام الموارد المالية في المحافظة الأستاذ على راوح مدير، يوم الخميس الماضي 2021/6/10/ من تهديد بالتصفية الجسدية والاعتداء بالسب من قبل المدعو محمد أحمد النقيب المقال من منصبه.

واستغرب المصدر، تجاهل رئيس السلطة المحلية محافظ المحافظة نبيل شمسان للبلاغ الصادر من قبل المعتدى عليه بالتهديد المباشر والصريح بالتصفية الجسدية امتدادًا للاغتيالات السياسية التي استهدفت قيادات وكوادر من الحزب الإشتراكي.

 

ووصف المصدر تجاهل محافظ تعز للبلاغ بأنه “الأمر الذي يعني تخلي قيادة السلطة المحلية عن حماية موظفيها المتميزين وهم يؤدون واجبهم الوطني في هذه الظروف، لاسيما المشهود لهم بالنزاهة والشرف المهني وتحمل أمانة المسؤولية تجاه الوظيفه العامة، كأمثال الأستاذ على راوح المشهود له بالكفاءة العالية ونظافة اليد فقط، بل ويعني تجاهلها لمن يحاول استدعاء ماضي الإرهاب السياسي الذي مورس تجاه الحزب الاشتراكي اليمني”.

 

وأكد المصدر أنه “لولا تمسك الأستاذ على راوح بقيم ومبادئ النزاهة الوطنية والشفافية تجاه الوظيفه العموميه لما تعرض لمثل هذا الاعتداء الذي سيتكرر في حق كل الشرفاء في ظل تراخي السلطة المحلية عن حماية موظفيها وصون كرامتهم، كأقل حق يجب أن يحصل عليه الموظف”.

 

وشدد المصدر على ضرورة قيام قيادة السلطة المحلية والجهات الأمنية بتحمل مسؤوليتها في حماية حياة الاستاذ على رواح، وكذلك العمل على إحالة المعتدي إلى الجهات القضائية والتحقيق بخصوص ما قام به من جريمة التهديد بالقتل والسب.