نادي الصقر يُعزي في رحيل الكابتن سامي النعاش

الفقيد سامي النعاش

إعلام النادي

نعت قيادة نادي الصقر الرياضي  ، رحيل الكابتن والنجم السابق في صفوف نادي التلال ، سامي حسن النعاش ، الذي وافته لمنية صباح اليوم اثر معاناة مع وباء كورونا.
ونقلت إدارة الصقر ممثلة بالاستاذين شوقي احمد هائل رئيس مجلس الادارة ، ونائبه رياض عبدالجبار الحروي ،  لكل منتسبي النادي الكبير " تلال عدن" وكل الأسرة الرياضية في المصاب الجلل ، الذي خسر من خلاله الوطن شخصية رائعة قدمت كل شيء جميل في رحاب الوطن من سكة كرة القدم لاعبا ثم مدربا كبيرا ، انتزع البطولات ليعانق الالقاب بما لديه من قدرات .
وعبرت إدارة الصقر ـ عن أسف وحالة حزن تتملك الجميع ، بالمصاب الجلل في رحيل " النعاش" الذي كان يمسك بزمام امور الإدارة الفنية في المنتخب الوطني الاول ، الذي تنتظره استحقاقات كبيرة .. مؤكدا بأن الفقيد الذي رسم الفرحة في كثير من المناسبات برفقة كل المنتخبات الوطنية , سيظل البصمة والروح القادرة على استيعاب مهمات عملها ، وفقا للمشهد الذي اثبت فيه حضوره على مر السنوات.
وقدمت إدارة الصقر بأسم كل ابناء النادي .. التعازي الصادقة للبيت التلال وكل منظومة الرياضة في الوطن .. والى ابناءه واشقاءه وكل أهله وأحبابه .. سائلة الله أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه الجنة وإنا لله وإنا إليه راجعون.