لجنة المعينين أكاديميا بجامعة عدن تدين وتستنكر ما تعرض له الأستاذ مجيب الرحمن

عدن (عدن الغد) خاص:

أصدرت اللجنة التنسيقية للمعينين أكاديميا في جامعة عدن، اليوم، بيان إدانةواستنكار لما تعرض له زميلهم الأستاذ مجيب الرحمن حسين المدرس بفرع الجامعة اللبنانية في العاصمة عدن.

وجاء في البيان: "يعلن المعينون أكاديمياً بجامعة عدن استنكارهم الشديد لما تعرض له الزميل الأستاذ مجيب الرحمن حسين، المدرس بفرع الجامعة اللبنانية بعدن منذ افتتاحه في 2007م حتى يومنا هذا، وهو يدرس في مختلف المساقات المتعلقة في العلوم الإنسانية والأدب ومهارات اللغة العربية وغيره". 

وأضاف البيان: "كان زميلنا الأستاذ مجيب الرحمن يتحصل على أفضل درجات التقييم في كل فصل، وقد تفاجأ في هذا الفصل بقيام عمادة الكلية بسحب جميع المواد التي درسها منذ 2007م".

وتساءل المعينون أكاديمياً مستنكرين: "هل هذا تكريم من الجامعة لخدمة تتجاوز 13 عاما.. أم أن هذا بسبب نصحه لإدارة الجامعة بفساد توجههم (توظيف الأقارب)دون كفاءة أو خبرة.. أم برؤية الجامعة السياسية التي لها رؤية مخالفة للنشاط والواجب الوطني فيما يدرسه وينشره ويكتبه في الصحف والمواقع الإخبارية  وكتاباته القوية في مواقع التواصل؟!".

وأدان المعينون أكاديمياً بجامعة عدن في بيانهم "ما تعرض له زميلهم عضو اللجنة التنسيقية للمعينين أكاديمياً الأستاذ مجيب الرحمن من تعسف وإقصاء وتوقيف؛ غير مبالين بكل تلك السنوات التي امضاها في هذه الجامعة".

وناشدوا وزارة التعليم العالي ومجلس الجامعات اليمنية ومنظمات حقوق الإنسان التدخل لإنصاف الأستاذ مجيب الرحمن الذي تعرض للضرر المادي والمعنوي.. مهددين باللجوء إلى القضاء لإنصاف زميلهم.