المجلس النرويجي يوزع الحقيبة المدرسية بمدرسة علي عبدالعليم بلحج

لحج (عدن الغد ) خاص :

ضمن دعم البرنامج التعليمي للمدارس وزع صباح اليوم المجلس النرويجي الحقيبة المدرسية لتلاميذ وطلاب مدرسة علي عبدالعليم للتعليم الأساسي والثانوي بمنطقة المجحفة مديرية تبن .

حيث قام الدكتور محمد سعيد الزعوري مدير مكتب التربية والتعليم بالمحافظة بمعية الاستاذ محفوظ الكيله مدير إدارة التربية والتعليم بمديرية تبن ومسؤول التعليم بالمجلس النرويجي بتوزيع الحقيبة المدرسية على التلاميذ والطلاب في الصفوف..لعدد 326 حقيبة مدرسية.

وخاطب الدكتور الزعوري الإدارة المدرسية والمعلمين والتلاميذ.. بأن هناك متابعات جارية لإعادة بناء المدرسة من خلال تدخل المنظمة ..مثمنا التفاني والإخلاص الذي أبداه المعلمون وأولياء الأمور في المنطقة للدفع بأبنائهم للتعليم وفي الخيم رغم تعرضهم للرياح وعدم توفر مقومات الدراسة إلا أنهم درسوا وحققوا نجاحات غير متوقعة..

وخاطبهم بالقول.. استطعنا بعد التواصل مع المنظمة النرويجية من بناء عشرة فصول إسعافية بعدأن رأينا المعاناة التي يكابدها التلاميذ وبالتالي حدت نوع ما من هذه المعاناة مؤقتا حتى يتم إعادة بناء مدرستهم.

من جانبه عبر الاستاذ محفوظ علي الكيله مدير إدارة التربية والتعليم مديرية تبن عن سعادته البالغة وهو يرى تلاميذ مدرسة علي عبدالعليم يحظون بهذا المنجز.. من خلال الفصول الاسعافية.

 وايضا فرحة الأطفال وهم يستلمون الحقيبة المدرسية بكل مستلزمات المدرسة.. آملا من المنظمات الداعمة ان تعمل على إعادة بناء المدرسة بعد ان دمرت بالكامل خلال الحرب الحوثية.. كما اثنى على مايقوم به مدير مكتب التربية والتعليم بالمحافظة من تواصل دائم مع الجهات الحكومية المركزية والمحلية ومع المنظمات الداعمة لتقديم يد العون والمساعدة لمختلف مدارسنا التي تعرضت للهدم والتدمير خلال الحرب.

كما أوضح الاخ ياسين موسى مسؤول البرنامج التعليمي في المجلس النرويجي أنه بعد الانتهاء مباشرة من بناء الفصول الإسعافية المؤقتة تم تزويدها ب182 مقعد لتستوعب عدد لابأس به من تلاميذ وطلاب المدرسة وكذلك تزويدها بالطاقة الشمسية.. وأكد موسى أن المنظمة تعمل جاهدة لمساعدة الكثير من المدارس التي بالفعل بحاجة للدعم.. حيث سيقوم المجلس النرويجي على رفع احتياجات المدارس واحتياجات المعلمين حتى تكون الاستجابة مكتملة.

من جانبه تناول الاستاذ فارس محسن مدير المدرسة المرحلة القاسية التي يمر بها تلاميذ وطلاب المدرسة نتيجة تهدم مدرستهم ولازال البعض، يدرس تحت الخيام.. وقال.. سعدنا بالفصول الاسعافية العشرة وحلت جزء من المشكلة ونأمل ان يتم إعادة بناء مدرستنا قريبا.

شارك في توزيع الحقيبة المدرسية كل من الاخ محمد قاسم طماح مستشار المحافظ لشؤون الأمن والدفاع والأخ لطف البان رئيس نقابة المعلمين الجنوبيين.

من جانب آخر قام الدكتور محمد سعيد الزعوري مدير مكتب التربية والتعليم يرافقه الاستاذ محفوظ الكيلة مدير إدارة التربية والتعليم مديرية تبن والاخ ياسين موسى مسؤول البرنامج التعليمي بالمجلس النرويجي بزيارة لمخيم النازحين بمنطقة مشقافة بالفيوش حيث تم الاتفاق مع القائمين  على المخيم على توفير ارضية ليقوم المجلس الترويجي ببناء مدرسة لأبناء النازحين..خاصة وأن اعداد الأطفال والمتسربين من أبناء النازحين بحاجة لمدرسة يلتحقون بها.. وتم الاتفاق على التواصل مع مدير ادارة التربية والتعليم تبن لاستكمال الإجراءات.

* من عدنان سعيد