عناصر من اللجان الشعبية بنقطة "المحاثيث لبو" يحتجزون ناقلة مياة تابعة للحرس الجمهوري

قالت مجموعة من عناصر اللجان أن أحتجاز الناقلة يأتي إحتاجاجا على تلك التصرفات التعسفية والهمجية من القائم بأعمال هذه النقطة وإستغلاله لمكانته ومنصبه وتسخير كل عائدات ومخصصات النقاط الواقع تحت سلطته لحسابه الخاص وعدم تسليمها لأصحابها الذين يقضون الليل والنهار في حراسة وتأمين الطريق حد قولهم

حفظ الصورة
أبين ((عدن الغد ))خاص:

أقدمت صباح اليوم مجاميع مسلحة من عناصر اللجان الشعبية بمديرية لودر في نقطة "المحاثيث" المتمركزة في الطريق الدولي"عدن حضرموت" على أحتجاز ناقلة مياه "وايت" تابعة للحرس الجمهوري إحتجاجا على ما أسموه تعسف القادة القائمين على هذه النقطة وحرمان بعض أفرادها من مستحقاتهم المالية والغذائية.

 

حيث قاموا بنقل الناقلة إلى منطقة جبلية وعرة لضمان عدم ملاحقة الجيش لهم وإستعادتها,ليقوم بعدها عدد من الشخصيات الإجتماعية والتربوية بالتفاوض مع هؤلاء لإطلاق سراح الناقلة واعدين إياهم بحل مشكلتهم وعرضها على الجهات المعنية في المديرية وإحقاق الحق.


من جهتهم قالت مجموعة من عناصر اللجان أن أحتجاز الناقلة يأتي إحتاجاجا على تلك التصرفات التعسفية والهمجية من القائم بأعمال هذه النقطة وإستغلاله لمكانته ومنصبه وتسخير كل عائدات ومخصصات النقاط الواقع تحت سلطته لحسابه الخاص وعدم تسليمها لأصحابها الذين يقضون الليل والنهار في حراسة وتأمين الطريق حد قولهم.

محذرين هذه الشخصية النافذة وغيرها من المستبدين من الإستهتار أو التلاعب بحقوق الغير أو الإستأثر بها وحرمان أهلها الحقيقيون منها.

 

هذا وقد ناشد المحتجين السطلة المحلية في المحافظة وكذا المديرية بالتدخل لحل كافة الإشكالات التي يعانون منها في ظل قيادة هذا النافذ ومنها إستقطاع مبلغ"5000" ريال من رواتبهم لحسابه الخاص ناهيك عن التغذية التي لا يعرفون منها غير الأسم حسب وصفهم.

مالم فأنهم سيضطرون لأخذ حقهم بأيديهم وتأديب كل من تسول له نفسه أن يتلاعب بهم أو بحقوقهم أو يثير بلابل أو فتن بين أبناء القبيلة الواحدة الذي بدأت البغضاء والشحناء والغل يتوغل إلى قلوبهم بعد تلك السياسية التمييزية والعنصرية كما قالوا.