مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 15 مايو 2021 04:58 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
آراء رياضية


الجمعة 02 أبريل 2021 03:11 مساءً

غياب الأنشطة وإهمال الاتحاد

يمارس لاعبو الأندية هواياتهم ومعشوقتهم الجلد المدور في الدواري الشعبية التي تقام على الملاعب الترابية ... نظير توقف وتجميد الأنشطة الرياضية على خلفية جائحة كورونا وذلك في البيان التي نشره الاتحاد اليمني الرياضي يوم الجمعة الموافق ٢٥/٣/٢٠٢١.

البيان الذي تم نشره من قبل الاتحاد اليمني اشعل كافة الوسط الرياضي خصوصا وأن الأندية قد انفقت الكثير من الأموال في شراء اللاعبين استعدادا وتحضيرا لأي استحقاقات قادمة ... كان آخرها بطولة الشهيد المريسي التي توقفت ودخلت عامها الثاني على التوالي بعد أن منحت بصيص من الأمل لكافة الرياضيين بالعودة إلى الانشطة الرياضية وإحياء الرياضة من جديد بعد توقف دخل في عامه الثاني على التوالي ، قبل أن يصدر الاتحاد بيان بوقف كافة الأنشطة الرياضية مستخدمتاً جائحة كورونا حجة لوقف الأنشطة ، الأمر الذي قد يتسبب في تدمير الرياضة كليا وقد يدفع بعض اللاعبين للخوض إلى جبهة القتال او امور اخرى بحثا عن لقمة العيش بسبب تهميش وإهمال الاتحاد اليمني لكرة القدم في إحياء الرياضة من جديد الذي غاب عن ذهنم أولئك الساسة الرياضيين هو هذا الجيل من الشباب الذي ربما بعضهم تشارف اعمارهم على نهاية مسيرتهم دون أن يتركوا أي بصمة تذكر في تاريخهم الرياضي وغاب عن ذهنهم تلك الاجيال الصغيرة من الشباب الذي ربما الان هم يفترض أن تكون هذه السنوات بداية توهجهم الكروي لم يفكر اصحاب القرار في هذه الاجيال التي ظلمت وتم تدميرهم بسبب تعنتهم وتفكيرهم في مصالحهم السياسية فالتوقف المستمر قرابة الستة اعوام ليس بشئ هين بالنسبة للاعبي كرة قدم هذا التوقف ربما سيكون سببا في انهاء جيل كامل.

ويبقى السؤال الأهم متى تعود الأنشطة ومتى يستفيق الاتحاد من سباته ؟!

تعليقات القراء
537561
[1] اعجاب
الجمعة 02 أبريل 2021
عمر علي | السودان
انا شخصيا أعجبت يهزه الصحيفة ولكم خالص ودي



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء رياضية
سبقنا المعلق القطري المخضرم والمعروف يوسف سيف الذي اطلق مقولته الشهيرة ( عمري قطر ) في احدى المناسبات اثناء
كاد فريق كرة اليد بنادي شباب القطن أن يفقد الأمل في أول مشاركة تاريخية له بطولة الأندية الآسيوية التي
شاهد متابعي الوسط الرياضي في بلاذنا منافسات دوري ابطال اسيا والتي اختتمت منافسات دوري المجموعات قبل فتره
سلام الى حمائم السلام ... سلام الى صقور الفدا الجوارح ... سلام ياقطر الشهامة والاصالة ... رجالا ونساءاً .... كباراً
قبل أربع سنوات كان نادي الجلاء دون ثقلً رياضي ودون هيبه ومنافسة على بطولات ولا يقارع الكبار بل وحتى بدون ذكرً
لا يخفى على احد منا ان الرياضة اليمنية بشتى الالعاب وبالذات اللعبة الشعبية والاولى كرة القدم توقفت بسبب
عود ومزمار ورقص وشرح في عدن وصنعاء،على منتخب سلة عدن،وتحول الى مسلسل درامي في الشارع العدني الجنوبي،واصبح
عمار ياكويت ... كلمتان تعود عليهما لساني وينطقهما كل كويتي ايام عزها وشموخها بين دول مجلس التعاون الخليجي وفي
-
اتبعنا على فيسبوك