مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 17 أبريل 2021 01:47 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الجمعة 05 مارس 2021 07:58 مساءً

بلاطجة بقمصان الأمن ( 1) ..؟!

 

زَبين عطية

في دول العالم تعد اجهزة الأمن ورجالها
الملآذ الآمن للخائفين يستنجد بها المفزوع ويحتمي بها الضعيف ويلجاء اليها المظلوم ويستظل بها الجميع ويتعايش الكل .

ولان الامن حاجة أساسية للأفراد ،كما هو ضرورة من ضرورات بناء و تطور المجتمع و صمام أمان لبقائه، و مرتكز أساسي من مرتكزات تشييد الحضارة ، فلا أمن بلا استقرار و لا حضارة بلا أمن ، و لا يتحقق الأمن إلا في الحالة التي يكون فيها العقل الفردي و الحس الجماعي خاليا من أي شعور بالتهديد للسلامة و الاستقرار ، فالإنسان يستشعر منذ ولادته حاجته إلى الاستقرار بصورة غريزية و لا يهدأ باله إلا إذا شعر بالأمان والاطمئنان"

لكن في وطني الحبيب المعادلة مختلفة والمفهوم مغايير والعكس الصحيح .!
!
في وطني وموطني ارتسمت القناعة في اذهان عامة الناس بان رجال الجهاز الأمني هم جزء من المخاطر المهدد للسلامة والكرامة فمن يحمي البسطاء او يؤمنهم من الامن وبلاطجته .

الحقيقة المرة ان في الدول الأخرى وقتما يرى المواطن عربة او رجال الامن حينها تمتلكه الشعور بالأمان والطمانينة... اما عندنا حين يشاهد مرور طقم او رجل الامن يفكر في الهرب و يدب في قلبه الرعب الخوف .
ليس لانه متهم في قضية بل خشية من تعرضه للبطش او الاعتداء او الإهانات او المذلة او التعسف او ادناها السب بفعل السلوكيات اللامسئولة التي يسلكها بعض منتسبي الموسسات الامنية ..!

كيف لا يصاب بالرهاب وهو يشاهد امام عينيه عناصر محسوبة على الأمن وهم يتحدثون بغطرسة و عنترية واستفزاز ويتصرفون وكأنهم شياطين على هيئة بشر ترتسم على صورهم القساوة والعبوس والجفاء والغضب يسبوا هذا ويهينوا ذاك وينعتوا هذا ويلطموا ذاك .!
لايفرقون بين المجرم والمتهم ولابين الصالح والطالح ولا بين المسئول اوالرعية ولا يفرقون بين مكانة هذااو ذاك .....الخ

مثل هؤلاءليسوا رجال امن هؤلاء بلاطجة من المخلوقات البشرية المتوحشة ليس موقعهم العمل في المؤسسات الإمنية المرتبطة بشكل مباشر مع الناس فاذا كان ولابد فالاجدر ضمهم الى وحدات الجيش وقلع صورهم الغبراء من امام انظار المواطنين .

رجال الامن والشرطة يجب ان يخضعوا لمعايير الاختيار على ان تتوفر شروط التحلي بالخلق والاخلاق وامتلاك مشاعر الرحمة والانسانية والحكمة وحسن التصرف ويمتلك مهارة التخاطب بالاساليب الراقية مع المواطن التي تحترم ادميته ومشاعره ومكانته وكرامته علاوة على. ذلك ضرورة إلمامه بحقوق الانسان في الشرع والقانون والدستور .

البلطجة هي سلوك عصابات ومليشيات فقط ولايجب ان تسلكها عناصر تتقمص لباس محسوب على اجهزة الامن كما هو حاصل اليوم .

مناصب الدولة ليست سلطة من اجل التسلط على رقاب المواطنين وتصفية الحسابات الشخصية او الحزبية او غير ذلك بل هي امانة ومسئولية مهمتها ادارة شئون ومصالح المواطنين وحفظ امنهم واستقرارهم لا لإرهابهم وقمعهم وبطشهم للحديت بقية

تعليقات القراء
530593
[1] هذه ثورة
الجمعة 05 مارس 2021
ثايرحضرمي | الجنوب
هذه لي بشروبه ثوار فبراير الدمغراطيه وتعدديه هذه المقراطيه وجا بولانا صعطه الا صنعاء وفرو مارب وليوم صعطه قدها بمارب ارحل ارحل

530593
[2] وحدة الموت ماتت بعد عدوان ١٩٩٤ على الجنوب واحتلاله
السبت 06 مارس 2021
سعيد با عمر | المكلا
الوحدة اليمنية سعى لها الجنوبيون وكانوا تواقين الى بناء دولة موحدة في جنوب غرب شبه الجزيرة العربية، كخطوة اولية نحو الوحدة العربية الكبرى. للاسف لم يكن في حسبان القيادات الجنوبية التركيبة المهيمنة على النظام في الشمال ونظامها ذات العصور الوسطى وحياة اللا دولة ذات الفساد المتاصل. بعد الوحدة انقضوا على الجنوب كفريسة ولم يضعوا اي اعتبار لاتفاق وحدة واعلنوا الحرب واحتلال الجنوب عام ١٩٩٤، وبذلك العدوان قضي على الوحدة



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قوات امنية تداهم منزل عبدالفتاح الجماجم
عاجل: وفاة قائد عسكري بارز بفيروس كورونا
انيس منصور : رحل حسين زيد رفيق الساحات والسجون والمعتقلات
وفاة القيادي في الحراك الجنوبي حسين زيد بن يحيى بصنعاء
اندلاع اشتباكات بين قوات الأمن الخاصة والحزام الامني بأحور وسقوط جرحى
مقالات الرأي
القضاء بشكل عام يمثل أهمية بالغة للدّولة وللشعب، فهو يبُتْ في أمر النّاس ومنازعاتهم ، ويحكُم بينهُم، ويسعى
...................عندي ملاحظات كثيرة عن مسلسل ليالي الجحملية اللي تبثه قناة يمن شباب وعن فهد القرني شخصيا باعتباره
الاثتين الموافق 19 ابريل 2021 الذكرى السنوية لا ستشهاد نجلي محمد امزربه وكوكبه من رفاقه الأبطال في مدينة
هل اصبح اذلال الشعب عادة مستديمة لدى المسؤولين في وطني..؟! وهل اصبح الحلم بالامن والامان والعيش الرغيد
علي ناصر محمد علمنا أمس بنبأ بوفاة السلطان أحمد بن عبد الله الفضلي والذي قال عنه الرئيس جمال عبد الناصر بعد
علمنا هذا اليوم بنبأ وفاة الصديق والأستاذ الكبير مكرم محمد أحمد الرئيس السابق للمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام
    لم يكن الحوثي أداة من أدوات إيران في اليمن فحسب ، بل يريد تحويل اليمن إلى قاعدة إيرانية تابعة لنظام
    بقلم/عبدالفتاح الحكيمي.   بعد أحداث خورمكسر الأحتجاجية الصاخبة ضد ممارسات اللجان المجتمعية في
صيدلي/ أبوبكر علي الهنم   يصنف علماء العقاقير الأدوية المركبة ( وهي الأدوية التي تحتوي على خليط من عدة عناصر
اليوم انتهيت من المهمة الأخيرة لي كمدرسة فيزياء للصفوف الثانوية. كانت تجربة متوحشة وأنا الأسعد ربما
-
اتبعنا على فيسبوك