مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 17 أبريل 2021 01:56 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الجمعة 05 مارس 2021 03:19 مساءً

اتفاق الرياض حبر على بياض

عوّل اليمنيون كثيراً على اتفاق الرياض،وعلّقوا عليه آمال عراض تفوق بنود ومضمون محتواه وما ورد فيه،حيث اعتبروه،بدون شك،البداية الحقيقية لتجاوز جم من الأمور العالقةوحلحلت قضايا مهمة تقف عقبةً كأدى في طريق الحل الناجع للأزمة اليمنية .

وقد تم تشكيل حكومة المناصفة بين الانتقالي والشرعية،بعد عام من الشد والجذب والحوار الذي شابته مناكفات ومهاترات وشغط ولغط أدت في بعض الأحيان إلى توترات عسكريةفي الطرية وقرن الكلاسي خلّفت وراءها،بكل أسف، ضحايا ومآسٍ تجرعها الجنوب غصباً عنه،رغم حرص الانتقالي
الشديد على تجنب المواجهات في أبين خاصرةالجنوب لكن الطرف الآخر فرضها عنوة، بغرض تنكية جرح جنوبي قديم قد اندمل منذ زمن بعيد .

الغالبية،كما أسلفنا،أعتبرالحكومة المشكلة مناصفةً بمثابة حصان طروادة،الذي سوف يوصل الكل إلى بر الأمان،وسوف يحقق آمال وتطلعات وأماني جموع مطحونة ومنكوبة،يلفحها العراء ويذبحها الغلاء ويحصدها البلاء والوباء في ظل صمت المجتمع الدولي المخزي .

حصان طروادة ،أي حكومة النص جنوبي والنص شمالي،التي وضِع على عاتقها جملة أهداف وغايات آنية ومرحلية مناط بها تحقيقها بحسب تسلسلها الزمني المخطط لها،ويقع في المقدمة منها:معالجة الأوضاع المعيشية المتفاقمة في المحافظات المحررة،والعمل على توفير الخدمات الضرورية لحياة البسطاء من الناس .

لكن بمجردوصول حصان طروادة إلى معاشيق عدن برك مطلّع،إذلم تستطع هذه الحكومة أن تحقق شيئاً يذكر،ولم تحرك ساكناً رغم مرور أكثرمن شهرين من مجيئها إلى عدن،فأوضاع الناس مازالت سيئة للغاية،فلا من رواتب ولامن توفير الخدمات الضروريةالأخرى مثل الكهرباء والماء والغازوغيرها التي يحتاجها المواطن الغلبان، وأصبح عمل الحكومة هلامي إعلامي على موجات الهواءفقط أكثرمنه عمل واقع ملموس على الأرض،وماذا عسى أن تفعل هذه الحكومة طالما وإن كعل الحصان مكانها باقية هناك بيد اللباد راعي الإتفاق ؟!!.

من هنا يتضح إن إتفاق الرياض كان مجرد حبر على بياض،كونه لم يحقق ماهو مأمول منه على الصعيد المعيشي والخدمي، الذي يعتبر محك ومعيار نجاح إتفاق الرياض في بعده الإنساني قبل البعد السياسي،الذي هو الآخر قد تلاشى وتبخر مع النسيم العابر ، فالشرعية التي كانت تحلم ببلوغ صنعاء والقضاء على الحوثيين، لم تستطع تحرير بيت حاميم الذي لا يبعد عن برميل الشريجة سوى بمقدارمرمى حجر،وهذه الشرعية قد باتت مهددة بسقوط آخر معاقلها مدينةمأرب،وأصبحت عاجزة عن تقديم الدعم اللوجستي للجبهات هناك،الأمر الذي جعلها تلجأ إلى فتح بابين للتبرع لها أحدهم بالريال السعودي والآخر بالدولار الأمريكي.

وعلى خطى الشرعية يسير الإنتقالي،الذي أصبح عاجزاً هو الآخر عن توفير مرتبات قواته العسكرية، التي أضحت تمربحياة الكفاف المعيشي،فقد مرّت عليها فترة ثمانية أشهر بدون معاش، رغم ماتسطره هذه القوات من مواقف مشرفة في خطوط الدم مع الحوثيين إلى جانب ماتقوم به من تقديم الأنفس في مواجهة عناصر الارهاب من أجل الذود عن أمن العاصمةالمؤقتة عدن وماجاورها ،فلماذا لايحذوالمجلس حذو الشرعية في فتح بابين للتبرعات بالدرهم الإماراتي والين الياباني لتوفير الحد الأدنى من الرواتب، حتى لايصيب هذه القوات التآكل والذوبان ؟!!.

تعليقات القراء
530525
[1] وحدة الموت ماتت بعد عدوان ١٩٩٤ على الجنوب واحتلاله
السبت 06 مارس 2021
سعيد با عمر | المكلا
الوحدة اليمنية سعى لها الجنوبيون وكانوا تواقين الى بناء دولة موحدة في جنوب غرب شبه الجزيرة العربية، كخطوة اولية نحو الوحدة العربية الكبرى. للاسف لم يكن في حسبان القيادات الجنوبية التركيبة المهيمنة على النظام في الشمال ونظامها ذات العصور الوسطى وحياة اللا دولة ذات الفساد المتاصل. بعد الوحدة انقضوا على الجنوب كفريسة ولم يضعوا اي اعتبار لاتفاق وحدة واعلنوا الحرب واحتلال الجنوب عام ١٩٩٤، وبذلك العدوان قضي على الوحدة

530525
[2] .
السبت 06 مارس 2021
عبدالله عبدالله | .
سيبقى لح على ما هو عليه وقد يزداد سوا الى ان يعود العقل الى رؤوس اليمنين جنوبا وشم فلا السعودية ولا الامارات ولا اوروبا ولا غيرها ستعمل على دفع رواتب عصابات تتقاتل من اجل الاستحواذ على السلطة ولن تعمل على اعادة البنية التحتية والخدماتية حتى لا تدمر من قبل تلك العصابات . فقط اليمنين يستطيعوا ان يساعدوا انفسهم اذا اتفقوا على احلال السلام وتقبلوا بعهم بعض عندها سيتغير الحال



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قوات امنية تداهم منزل عبدالفتاح الجماجم
عاجل: وفاة قائد عسكري بارز بفيروس كورونا
انيس منصور : رحل حسين زيد رفيق الساحات والسجون والمعتقلات
وفاة القيادي في الحراك الجنوبي حسين زيد بن يحيى بصنعاء
اندلاع اشتباكات بين قوات الأمن الخاصة والحزام الامني بأحور وسقوط جرحى
مقالات الرأي
القضاء بشكل عام يمثل أهمية بالغة للدّولة وللشعب، فهو يبُتْ في أمر النّاس ومنازعاتهم ، ويحكُم بينهُم، ويسعى
...................عندي ملاحظات كثيرة عن مسلسل ليالي الجحملية اللي تبثه قناة يمن شباب وعن فهد القرني شخصيا باعتباره
الاثتين الموافق 19 ابريل 2021 الذكرى السنوية لا ستشهاد نجلي محمد امزربه وكوكبه من رفاقه الأبطال في مدينة
هل اصبح اذلال الشعب عادة مستديمة لدى المسؤولين في وطني..؟! وهل اصبح الحلم بالامن والامان والعيش الرغيد
علي ناصر محمد علمنا أمس بنبأ بوفاة السلطان أحمد بن عبد الله الفضلي والذي قال عنه الرئيس جمال عبد الناصر بعد
علمنا هذا اليوم بنبأ وفاة الصديق والأستاذ الكبير مكرم محمد أحمد الرئيس السابق للمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام
    لم يكن الحوثي أداة من أدوات إيران في اليمن فحسب ، بل يريد تحويل اليمن إلى قاعدة إيرانية تابعة لنظام
    بقلم/عبدالفتاح الحكيمي.   بعد أحداث خورمكسر الأحتجاجية الصاخبة ضد ممارسات اللجان المجتمعية في
صيدلي/ أبوبكر علي الهنم   يصنف علماء العقاقير الأدوية المركبة ( وهي الأدوية التي تحتوي على خليط من عدة عناصر
اليوم انتهيت من المهمة الأخيرة لي كمدرسة فيزياء للصفوف الثانوية. كانت تجربة متوحشة وأنا الأسعد ربما
-
اتبعنا على فيسبوك