مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 12 أبريل 2021 06:59 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
السبت 27 فبراير 2021 05:46 مساءً

السياسة هل هي فن أم فهلوة...!؟

كلنا يتابع الأخبار سواء عبر الشاشة الفضية أو الصحف والمجلات ومع التطور التكنولوجي يضاف لها وسائل التواصل الإجتماعي وما يدور بالعالم من أحداث وجميعنا ينتظر الإجتماعات واللقاءات والقمم بين قادة الدول ومسؤليها لمعرفة مستجدات التحول في السياسات بين هذا الطرف وذاك لغرض مهم وهو معرفة هل النتائج ستكون مناسبة لدولنا أم علينا إعادة برمجة علاقاتنا لتتناسب مع ما ظهر على السطح من مستجدات من قبل دول عظمى تتحكم بالعالم أو من دول وضعها الإقتصادي يحدد مصير أمم

 

ونحن بالعالم الثالث والوطن العربي نسير مع من يقودنا إلى بر الأمان في بقائنا كحكام على الكراسي ووصول لقمة العيش وعدم تأثر حياتنا اليومية كشعوب لأنه ليس لنا لاحول ولاقوة سوى السير بجانب الجدار وتحت المظلة لتستمر دولنا ونحافظ على شعوبنا

 

والمشكلة الكبرى التي تتصدر المشهد السياسي اليوم هي تحالفات بين قوى معينة وتتفاجأ بعد فترة ليس بكبيرة أن هذا التحالف إنفرطت إحدى حلقاته لتتجه بوصلته في إتجاه مغاير لما كان توجهه السابق أو يبقى بنفس التحالف ولكن يضيف لنفسه توجه مختلف عما اتفق به من سابق

 

وبما أن الوضع بالعالم الثالث عامة والعربي خاصة تبرز به العديد من هذه السياسات التي ليس لها تبرير سوى أن الواقع الإقتصادي والأمني لهذه الدول يجعلها ترى ما يناسبها مع من تتحالف لتحافظ على إستقرارها وراحة شعوبها

 

وبما أن بالإتحاد قوة فالتحالفات هي إحدى أنواعه وهنا نرى بضرورة أن نبني ونتحد كشعوب من الداخل ونُكَوّن جيل واعي يفهم ويتعلم ما يحاك له من خطط وبرامج ربما ستفقده الأرض التي يقف عليها ليس باحتلالها فزمن إغتصاب الأرض ولى زمانه لكن من خلال عدم تنميتها وتطويرها وتشييد المشاريع المنتجة والتي تستوعب أبنائه للعمل فيها وتوفر للمواطنين الإكتفاء الذاتي لإحتياجاتهم اليومية من مأكل وملبس وكماليات وخلافها من مستلزمات الحياة وأهم هذه المشاريع هو التعليم الذي تعمل الكثير من المشاريع لتدميرة لأن مرضه وموته ودفنه يعتبر حياة للعبث واغتصاب الأرض بسبب الجهل الذي سيغزوا المجتمع

 

وهنا فإننا نراهن على أن الشعوب الحيّة بالعالم الثالث عامة والوطن العربي خاصة ستكون واعية وفطنه بأن تضغط على حكامها لممارسة السياسة بفن وليس بفهلوة حتى تستمر بالحياة وتُطَوّر أوطانها وترتقي بشعوبها ولا تدفن رأسها بالرمال كالنعام ولكنها سترفعها شامخة كالخيل العربية الأصيلة التي لا تقبل بالذل والإنبطاح حتى لو كلفها كبدها.

٢٧‏/٢‏/٢٠٢١ ١٤:٢٠ - حاتم الشعبي اﻻردن: إذا تكرمت نشر الموضوع في موقعكم

علماً

بأن مقالاتي ستكون كل يوم سبت مثل هذا التوقيت بإذن الله تعالى

 

وشكراً لتفهمك ونشرك المقال



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : عودة تدريجية لمنظومة الكهرباء بعدن
مقراط : وفاة 32 ضابطآ وصف ضابط خلال ال24ساعة الماضية أصيبوا بالحميات
انقطاع تام للكهرباء في عدن
شركة (Q.Z.Y) تستغرب قرار محافظ شبوة بالغاء اتفاقية ميناء قنا وتتمسك بحقوقها القانونية
عصابة محترفة بسرقة السيارات تنشط في المنصورة بعدن
مقالات الرأي
- يسيطر السُلاليون العنصريون الحوثيون على صنعاء وكامل جغرافيا الشمال اليمني عسكريا وسياسيا ويعملون على
  علي ناصر محمد يصادف 12 أبريل اليوم الدولي للرحلة البشرية إلى الفضاء، ذكرى انطلاق أول مركبة فضائية دارت حول
لاينبغي ان يقرأ حديث الناشط الحوثي حسين الاملحي المحسوب على مكتب عبدالملك الحوثي والانتقادات اللاذعة التي
مع زهو انتصارات بلدها العريق، وتمدد امبراطوريتها العظمى التي لا تغرب عنها الشمس، وفي عز شبابها مطلع خمسينات
ا خي الجنوبي اليك ما قدمه الرئيس عيدروس الزبيدي والانتقالي للجنوب!!!فإذا بإمكان أي جنوبي أن يقدم أفضل منه---
مشكلة الكهرباء الحاليه في عدن, وما حواليها, تتمثل في ( عدم قدرة ادارات الكهرباء على تغطية نفقات شراء المشتقات
  طالعت بعض طلاسم منير الماوري التي اشبعها فتنه وافرغ فيها كل غِله على محافظتي أبين وشبوة واندهشت من حظ
  هاهم الأصدقاء والزملاء يتقاطرون - في عَجَلةٍ عجيبة - الى حديقة الموت . بعضهم عن مرض .. وبعضهم عن وَهَن ..
ما أبشع الحروب وما أقبح من يشعلها ويتلذذ بمعاناة وقهر من يعيش وقائعها ويكابد كل مآسيها ..هنالك أنواع شتى
  وهذا ما هو واضح وجلي وطالما ان الحجر من الارض والدم من الرأس فالأمر لا يهم احد على الطلاق كون القتلى هم في
-
اتبعنا على فيسبوك