مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 04 مارس 2021 10:05 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
ساحة حرة
السبت 23 يناير 2021 09:28 مساءً

صناعة الوعي

الوعي لا يعني العقل الذي عكسه الجنان الوعي باختصار هو إدراك الحقائق والواقع حولنا. عكس الوعي الجهل.

نصف بالعامية الأطفال بالجهال ، ليس لأنهم بدون عقل بل لعدم إدراك كثير من الأمور وعواقبها.

ما يعرف بالتربية الوطنية أو التوجيه المعنوي هو في الحقيقة صناعة وتشكيل للوعي الجمعي... لكن أي نوع من الوعي؟

غالبا مايكون "الوعي" الذي يصنع الفراعنة وعباد الفراعنة.

"قَالَ فِرْعَوْنُ مَا أُرِيكُمْ إِلا مَا أَرَى وَمَا أَهْدِيكُمْ إِلا سَبِيلَ الرَّشَادِ".

كيف تحمي نفسك من جهل القطيع "الوعي لمزيف" ؟

ليس كما فعل الصحابي الطفيل بن عمرو الدوسي رضي الله عنه، بداية بوضع القطن في أذنيه ولكن كما فعل في النهاية، حكم العقل، فكانت الهداية لطريق الحق والتخلص من جهل القطيع.

"إِنَّا وَجَدْنَا آبَاءَنَا عَلَىٰ أُمَّةٍ وَإِنَّا عَلَىٰ آثَارِهِم مُّهْتَدُونَ"

لا تعطل عقلك وتكون إمعة.. دع ذلك المارد في داخلك يتحرر من قمقمه الذي فرض عليه من خلال أكاذيب وتظليل ما يعرف ب "القوة الناعمة" تهدف إلى ما سمي حديثا ب "استعمار العقول". للعقول الراقية ابحثوا عن معلومات حول إستراتيجيات حروب الجيل الرابع للاستعمار الجديد.. تثقفوا.. حرر عقلك.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
  نتابع تطورات خطيرة تشهدها الساحة الجنوبية بعد تشكيل الحكومة المنبثقة عن إتفاق الرياض وبروز أصوات لابأس
اليمن بلد فقير ومثخن بالجراح يعيش اسوأ حالات الصعيد الانساني الذي يزداد سوءً يوم تلو الآخر في ظل استمرار
ذيعة الجزيرة الجزائرية "وسيلة عولمي " تدعي الاسلام" متزوجة من ضابط الأستخبارات الأمريكي كلايتون سويشر (رئيس
كلما تملكنا الإحساس بجفاف الحياة لاحت لنا في السماء غيمة ،وكما دهمنا الظلام لاح لنا في الأفق بريق أمل في
 شاب من أبناء الريف بيطري. ناس جاءوا بنعجة تعسرة في الولادة. قال لهم: النعجة تحتاج لعملية قيصرية، قالوا له
هاهي تعز سباقه في الإنتصار للجمهورية ضدالإمامية تعز كانت علي الموعد والابطال هم رجال الحرب واسيادها ومصير
عندما نتابع مواقف وتصرفات وقرارات وممارسات قيادة الشرعية في المنفى يتضح لنا بأن تلك التصرفات والمواقف تدل
من لدغ مرة واحدة يحذر من الحبل وبما إن المجلس الإنتقالي قد تعرض ومعه شعب الجنوب الذي فوضه ليحقق إستقلاله
-
اتبعنا على فيسبوك